NYT: الأردن يمنع النشر بقضية الأمير حمزة ومكانه مجهول

NYT: الأردن يمنع النشر بقضية الأمير حمزة ومكانه مجهول

سياسة
7 أبريل 2021

قالت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية إن مكان ولي العهد الأردني السابق، الأمير حمزة بن الحسين، ما يزال مجهولا بعد أن أعلنت الحكومة الأردنية منع النشر في القضية.


وما يزال مصير الأشخاص المقربين من الأمير والذين احتجزتهم السلطات مجهولا، ولا يعرف مكان احتجازهم، ما يلقي بظلال الشك على تصريحات الديوان الملكي بأنه تم حل المشكلة، بحسب الصحيفة.


ونقلت الصحيفة عن أشخاص من عائلة المجالي بأنهم ما يزالون يجهلون أماكن احتجاز أقاربهم، وإن السلطات ترد عليهم بأنها ستعاود الاتصال بهم، لكن دون فائدة.

ونشر الديوان الملكي الأردني، مساء الاثنين، رسالة بتوقيع الأمير حمزة بن الحسين، يتحدث فيها عن لقائه بعمه الأمير الحسن، مؤكدا فيها أنه مخلص للملك.


وقال في نص الرسالة: “أبقى على عهد الآباء والأجداد وفيا لإرثهم سائرا على دربهم مخلصا لجلالة الملك”، مضيفا: “سأكون دوما لجلالة الملك وولي عهده عونا وسندا”.


وأوضح الديوان أن الأمير الحسن اجتمع مع الأمير حمزة، بحضور الأمراء هاشم بن الحسين، وطلال بن محمد، وغازي بن محمد، وراشد بن الحسن.


وسبق أن أعلنت السلطات الأردنية، الأحد الماضي، أن “تحقيقات أولية” أظهرت تورط الأمير حمزة بن الحسين، ولي العهد السابق، الأخ غير الشقيق للملك، مع “جهات خارجية” تحاول “زعزعة أمن البلاد” و”تجييش المواطنين ضد الدولة”.


والسبت، أعلن الأردن عن اعتقالات طالت رئيس الديوان الملكي السابق، باسم عوض الله، وآخرين، إثر “متابعة أمنية حثيثة”، فيما تحدثت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية عن “مؤامرة مزعومة للإطاحة بالملك (عبد الله الثاني بن الحسين)”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.