Mutaz.net .. الموقع الأشهر عربيًا لتحميل البرامج

Mutaz.net .. الموقع الأشهر عربيًا لتحميل البرامج

سمية غازي
تكنلوجيا، بيئة، علوم
26 أبريل 2021

يلجأ الكثير من مُستخدمي الهواتف الذكية وأجهزة الحواسيب بمختلف فئاتها إلى موقع Mutaz.net، وهو عبارة عن مكتبة ضخمة تضم مجموعة كبيرة من برمجيات الحاسب وتطبيقات الهواتف.

وأصبحت الحواسيب والهواتف الذكية في عصرنا الذراع الأيمن لكثير من الأشخاص، حيث يستخدمها الكثير منا بصورة يومية مستمرة لأغراض كثيرة، مثل: العمل والتعلم، إلى جانب النواحي الحياتية الأخرى المفيدة.

وهناك أعمال حكومية كاملة قائمة على استخدام أجهزة الحواسيب، وهو ما يوحي بأهميتها الكبيرة.

لكن هذه الأجهزة لن تعمل بمفردها بالتأكيد، وإلى جانب نظام التشغيل ويندوز أو أندرويد أو ماك، فإنها بحاجة إلى البرامج المختلفة في جميع المجالات من أجل تنفيذ الأوامر والقيام بالمهمات الصعبة.

وبالحديث عن البرامج، فإننا نتحدث اليوم عن Mutaz.net، وهو أكبر موقع عربي لتحميل البرامج في جميع النواحي بطريقة مجانية تمامًا.

ويمكنك من خلال هذا الموقع الحصول على الآلاف من البرامج المجانية كما ولو كنت تحصل عليها من الشركات المقدمة لها دون انتهاك لحقوق الملكية.

ويتضمن الموقع عددًا ضخمًا من البرامج يتخطى أكثر من 3000 برنامج وتطبيق لأنظمة ويندوز وأندرويد وماكنتوش، بالإضافة إلى المدونة التقنية للموقع.

وبمجرد دخولك إلى الموقع تجد كمية ضخمة من برامج ويندوز مصنفة بحسب الاختصاصات ومهيأة للتحميل بشكل مباشر من خلال خوادم مباشرة تدعم الإستكمال، بحيث إذا انقطع اتصال الإنترنت عن جهازك يمكنك لاحقًا استخدام ميزة استكمال التحميل الموجودة في برامج إدارة التحميل، مثل: IDM أو EagleGet.

ويحوي الموقع أيضًا مجموعة من البرامج النادرة التي من الصعوبة بمكان العثور عليها على شكل رابط واحد مباشر، مثل حزمة برامج التشغيل المشهورة DriverPack والنسخة الكاملة من Microsoft Visual Studio برابط واحد مباشر بحجم 38 جيجابايت، وهي ملفات حصرية مرفوعة على خوادم الموقع المكانية.

وبالنظر إلى أن المسؤولين عن الموقع يراعون أساسيات النشر عبر الانترنت ويراجعون ضوابط استخدام الشبكة، فإن ذلك يجعل متابعة كل محتويات الموقع ومراعاة حقوق النشر أمرًا مهمًا.

وتمثل مهمة متابعة المحتوى ومراعاة حقوق النشر وفحص الروابط من ناحية الأمان وخلوها من الفيروسات هاجسًا يوميًا يؤرق القائمين على الموقع.

والجدير بالذكر بأن الموقع نشأ في عام 2012 ومؤسسه معتز بالله حاكمي من مدينة حمص السورية وترتيب الموقع في أليكسا اليوم هو 10001، وهو ترتيب يميزه عن بقية المواقع السورية ويجعله في المرتبة الأولى بينها.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.