Horizon يتسبب بسجن موظفي مكتب البريد في بريطانيا

Horizon يتسبب بسجن موظفي مكتب البريد في بريطانيا

سمية غازي
تكنلوجيا، بيئة، علوم
25 أبريل 2021

على مدار العشرين عامًا الماضية، كان موظفو مكتب البريد في المملكة المتحدة يتعاملون مع برنامج يسمى Horizon، الذي تضمن أخطاء جعلت الأمر يبدو وكأن الموظفين سرقوا عشرات الآلاف من الجنيهات البريطانية.

وأدى ذلك إلى إدانة بعض مديري البريد المحليين بجرائم، وحتى إرسالهم إلى السجن، لأن مكتب البريد أصر على أنه يمكن الوثوق بالبرنامج.

وبعد معارك قانونية دامت عقودًا، ألغى القضاة إدانات 39 من مديري البريد السابقين، بعد ما يُقال: إنه أكبر خطأ قضائي شهدته المملكة المتحدة على الإطلاق.

وقال القاضي: إن مكتب البريد كان يعلم أن هناك قضايا بشأن موثوقية Horizon وكان عليه واجب واضح بالتحقيق في عيوبه، لكن مكتب البريد أكد باستمرار أن Horizon موثوق ويتفوق على أي مدير مكتب بريد فرعي سعى للطعن في دقته.

وقالت (جانيت سكينر) Janet Skinner: جرى إبعادي عن أطفالي لمدة تسعة أشهر بعد أن أظهر البرنامج عجزًا قدره 59 ألف جنيه إسترليني، وخسرت عرضًا للعمل بسبب الإدانة الجنائية.

وبحسب هيئة الإذاعة البريطانية، فقد جرى إرسال امرأة إلى السجن بتهمة السرقة أثناء حملها، ومات رجل منتحرًا بعد أن أظهر نظام الحاسب أنه فقد ما يقرب من 100000 جنيه إسترليني.

وتم تصنيع Horizon بواسطة شركة فوجيتسو اليابانية، واستخدمه مكتب البريد للمرة الأولى في عام 1999 عبر مجموعة متنوعة من المهام، بما في ذلك المحاسبة والجرد.

وجرى استخدام المعلومات الواردة منه لملاحقة 736 موظفًا في مكتب البريد بين عامي 2000 و 2014.

وتؤدي الأخطاء الموجودة في النظام إلى الإبلاغ عن أن الحسابات التي كانت تحت سيطرة الموظفين ناقصة.

وقد أفادت هيئة الإذاعة البريطانية أن بعض الموظفين حاولوا حتى سد الفجوة عن طريق إعادة رهن منازلهم أو استخدام أموالهم الخاصة.

ويبدو أن كابوس الموظفين قد اقترب من نهايته، حيث يعمل مكتب البريد على تعويض الموظفين الذين تضرروا بسبب البرنامج.

وفي عام 2019، عقد مكتب البريد اتفاقًا مع 555 مُطالبًا ودفع تعويضات لهم، كما أنشأ نظامًا لسداد مدفوعات الموظفين المتضررين الآخرين، وتم حتى الآن تقديم أكثر من 2400 مطالبة.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، قال الرئيس التنفيذي لمكتب البريد: إنه سيتم استبدال Horizon بحل جديد قائم على السحابة.

وقال في الخطاب نفسه: إن مكتب البريد يعمل مع الحكومة لتعويض الموظفين المتضررين من عدم دقة Horizon.

وعبر رئيس وزراء المملكة المتحدة، بوريس جونسون، عن رأيه واصفًا الإدانات الأصلية بأنها ظلم مروّع.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية أن مكتب البريد جادل بأن الأخطاء لا يمكن أن تكون خطأ في البرنامج، وذلك بالرغم من معرفته بأن هذا ليس صحيحًا.

وهناك دليل على أن القسم القانوني في مكتب البريد كان على علم بأن البرنامج قد ينتج عنه نتائج غير دقيقة، حتى قبل إصدار بعض الإدانات.

ووفقًا لهيئة الإذاعة البريطانية، قال أحد ممثلي العاملين في مكتب البريد: إن مكتب البريد وافق على خسارة الأرواح والحرية لكثير من الناس العاديين في سعيه لتحقيق السمعة والربح.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.