الحزب الاشتراكي الإسباني يبحث عن شركاء لتشكيل حكومة

الحزب الاشتراكي الإسباني يبحث عن شركاء لتشكيل حكومة

2019-04-29T16:36:53+01:00
2019-04-29T16:36:57+01:00
سياسة
29 أبريل 2019

(رويترز)

يبحث الحزب الاشتراكي الحاكم في إسبانيا يوم الاثنين عن شركاء محتملين في حكومة جديدة للدولة التي تعيش حالة استقطاب سياسي وذلك بعد أن فاز في انتخابات عامة لكنه أخفق في الحصول على أغلبية.

ويواجه رئيس الوزراء بيدرو سانتشيث اختيارا بين التحالف مع رفاقه اليساريين متمثلين في حزب بوديموس والانضمام إلى الطرف الآخر في المعترك السياسي متمثلا في حزب المواطنين وهو حزب ينتمي ليمين الوسط.

وحصل الاشتراكيون على 123 مقعدا في البرلمان في الانتخابات التي جرت يوم الأحد بينما كانوا يشغلون 84 مقعدا في البرلمان السابق بعد أن تغلبوا على تحدي اليمين الذي انقسم بصعود حزب بوكس اليميني المتطرف.

ads

ومع اكتمال فرز الأصوات تقريبا حصل الاشتراكيون وحزب بوديموس اليساري المتطرف على مقاعد تقل 11 مقعدا عن المقاعد المطلوبة لتحقيق أغلبية في البرلمان المكون من 350 مقعدا.

ومن الممكن أن يعني ذلك اعتماد سانتشيث على الأحزاب المؤيدة للاستقلال في كطالونيا أو على قوميين من إقليم الباسك ليحكم إسبانيا.

وقال بابلو إجليسياس زعيم بوديموس يوم الأحد إن حزبه يسعده الاشتراك في تحالف مع الاشتراكيين لكن سانتشيث لم يعلق بعد.

كذلك لم يستبعد سانتشيث الاحتمال الآخر وهو تشكيل ائتلاف مع حزب المواطنين (ثيودادانوس). وسيكون لدى الحزبين من المقاعد ما يكفي للحكم دون حاجة إلى أحزاب أخرى، وهو ائتلاف يحبذه كثيرون في قطاع المال والأعمال.

ومع ذلك بدا تشكيل حكومة ائتلافية بين الحزب الاشتراكي وحزب المواطنين غير مرجح اليوم الاثنين بعد أن قال ألبرت ريبيرا زعيم حزب المواطنين لمؤيديه مساء الأحد إن حزبه سيقود المعارضة لسانتشيث في البرلمان.

وأضافت إينيس أريماداس رئيسة حزب المواطنين في كطالونيا يوم الاثنين ”كل من صوت لحزب المواطنين فعل ذلك وهو يعرف أننا لن نتحالف مع سانتشيث“.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.