هل أسر ميسي لنيمار بنيته مغادرة برشلونة؟

هل أسر ميسي لنيمار بنيته مغادرة برشلونة؟

رياضة
27 نوفمبر 2019

هل ينوي النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي مغادرة ناديه برشلونة بعد انتهاء عقده صيف 2021؟

+A-A

 وسائل إعلام فرنسية تدعي أن هناك إشارات تدل على حدوث هذا السيناريو الذي تخشاه جماهير النادي الكاتالوني؟

لم يخف النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي رغبته في عودة زميله البرازيلي السابق نيمار إلى صفوف برشلونة.

بل إنه حاول شخصياً إقناع نجم باريس سان جيرمان بالعودة مع بداية هذا الموسم، حسبما نقلت مجلة « فرانس فوتبول » الرياضية المتخصصة.

ads

ميسي في محاولة لإقناع نيمار

وبحسب المجلة الفرنسية، فإن ميسي اتصل شخصيا بنيمار قائلا: « لا يمكننا إحراز لقب دوري أبطال أوروبا إلا سوياً. أريدك أن تعود إلى برشلونة. سأُغادر بعد عامين، وبإمكانك أن تحل محلي ».

وبحسب مصادر « فرانس فوتبول »، فإن هذه المكالمة تمت بعد خروج برشلونة في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا على يد ليفربول الإنجليزي.

وقد فشلت صفقة عودة نيمار إلى نادي برشلونة رغم كل الجهود التي بذلها النادي الكتالوني لاستعادة نجمه الضائع.

وقد أبدى العديد من نجوم برشلونة دعمهم لجهود إدارة النادي لاستعادة خدمات النجم البرازيلي، حيث أبدى بعض نجوم الفريق، ومن بينهم جيرارد بيكي، استعدادهم للتخلي عن بعض مستحقاتهم المالية لإنجاح صفقة عودة نيمار.

ميسي يطمح لإحراز مزيد من الألقاب

ويسعى نادي برشلونة لإقناع نجمه الأرجنتيني ميسي بالبقاء في صفوف الفريق حتى نهاية مسيرته الكروية، وهو الأمر الذي أكده رئيس النادي الكتالوني جوزيب ماريا بارتومو في مقابلة مع أسوشيتد بريس.

وقال بارتومو « بالتأكيد ستكون رغبة جميع الأطراف هي تمديد عقد ميسي إلى ما لا نهاية »، لكنه شدد في نفس الوقت على أن النادي « يهيئ لمرحلة ما بعد ميسي ».

بدوره أعلن ميسي أنه لا توجد أي مفاوضات في الوقت الحالي مع إدارة نادي برشلونة حول مستقبله مع النادي.

وقال ميسي « أريد أن أبقى أطول مدة ممكنة في برشلونة ».

وتابع البرغوث الأرجنتيني « برشلونة بيتي، لكنني لا أريد عقدا طويل المدى فقط من أجل البقاء هنا، فأنا أريد إحراز المزيد من الألقاب ».

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.