محامي الكناوي يكشف السبب الرئيسي لاعتقاله

محامي الكناوي يكشف السبب الرئيسي لاعتقاله

2019-11-15T12:04:02+01:00
2019-11-15T12:04:10+01:00
مجتمع
15 نوفمبر 2019

علق “محمد صدقو”، محامي المغني محمد الكناوي، الذي اعتقل على خلفية شريط فيديو عبارة عن “لايف” في الإنستغرام، معتبرا أن متابعة الكناوي ليس لها أي أساس قانوني.

وأوضح المحامي بهيئة الرباط، في تصريح للصحافة أن الكناوي “اعتقل بناء على “لايف” الذي نشره يوم 24 من الشهر الماضي، والذي تضمن عبارات اعتبرتها إدارة الأمن الوطني تتعلق بالسب والقذف وإهانة الأمن، وهيئة القضاء، وفيها إخلال بالحياء العام ومس بالذات الإلهية” مضيفا أن إدارة الأمن قامت بكتابة طلب عبارة عن برقية للتواصل مع النيابة العامة من أجل تحريك المتابعة في حق الكناوي”.

وأكد “صدقو” أن المتابعة ليس لها أي أساس قانوني لأن موضوع المتابعة يتعلق بوقائع تمت بموجب “لايف” نشره الكناوي في الانستغرام، الذي يعتبر من وسائل التواصل الإجتماعي، وبالتالي فالمتابعة تدخل في إطار مقتضيات قانون الصحافة”.

وأضاف أن قانون الصحافة يرى أنه إذا كان الأمر يتعلق بإهانة هيئة قضائية، فعلى الهيئة المعنية أن تجتمع إما كجمعية عمومية، أو مجلس أعلى للقضاء، وتتخذ قرارا على شكل شكاية” مشيرا إلى أن ” في هذا الملف لا وجود لأية شكاية، كما أن “اللايف” لا يتضمن سب وقذف في حق هيئة القضاء”.

ads

وخلص المتحدث إلى أن خلفية الإعتقال هي الأغنية الأخيرة، التي صدرت في 30 من الشهر الماضي، والمتابعة تم تحريكها في 31 من نفس الشهر، بينما الشريط الذي يتابع فيه الكناوي نشر في 24 من نفس الشهر، وهذا ما يجعل المحرك الأساسي للمتابعة هو الأغنية” وفق تعبيره.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.