كتاب وفنانون وصحفيون ينددون بالأحكام الصادرة في حق معتقلي الريف وجرادة

كتاب وفنانون وصحفيون ينددون بالأحكام الصادرة في حق معتقلي الريف وجرادة

نورالدين غالم

2019-04-24T15:29:56+01:00
2019-06-10T18:18:30+01:00
سياسة
24 أبريل 2019

ندد مجموعة من الكتاب والفنانين والإعلاميين بالأحكام الجائرة والقاسية في حق معتقلي حراكي الريف وجرادة، وعبرو عن تضامنهم مع عائلات المعتقلين في بيان مشترك.

وعبر الموقعون على البيان عن قلقهم العميق من “عودة المحاكمات السياسية واستصدار الأحكام والعقوبات القاسية في حق محتجين وإعلاميين، ومواجهة الحركات الإحتجاجية السلمية بالعنف ورفض الحوار.

كما ناشد الموقعون “جميع المؤسسات والنخب السياسية والحقوقية وكل الضمائر الحية والحكيمة، المؤمنة بقيم حرية التعبير والحق في الاحتجاج من أجل حياة كريمة”، الإنصات لصوت المجتمع ولغضب فئاته، والانحياز للإنصاف والعدالة”، كما دعت إلى “العمل المشترك والمترفع عن عن الحسابات السياسية الضيقة من أجل إيجاد حل لهذا الملف المسيء لصورة المغرب، وذلك بالافراج عن معتقلي الحراك الإجتماعي بالصيغ القانونية المتاحةوبما يحفظ كرامة الجميع”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.