العثماني: الحكومة تتفاعل إيجابيا مع انتظارات المقاولة المغربية

العثماني: الحكومة تتفاعل إيجابيا مع انتظارات المقاولة المغربية

2019-09-14T22:10:54+01:00
2019-09-14T22:11:02+01:00
اقتصاد
14 سبتمبر 2019

قال رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، اليوم السبت بالدار البيضاء، إن الحكومة ملتزمة بالتفاعل إيجابيا مع انتظارات المقاولة المغربية، ودراسة مختلف المقترحات والتوصيات المتمخضة عن أشغال النسخة الثانية للجامعة الصيفية للاتحاد العام لمقاولات المغرب.

وأكد العثماني، في كلمة له خلال اختتام هذه النسخة التي نظمها الاتحاد العام لمقاولات المغرب على مدى يومين تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، للقطاع الخاص تعبئة كل القطاعات الحكومية المعنية لتفعيل مجموعة الإصلاحات الرامية إلى تحسين مناخ الأعمال، وتشجيع الاستثمار، والنهوض بريادة الأعمال.

وأبرز رئيس الحكومة أن التوصيات، التي ستصدر بالمناسبة، سيتم تدارسها وبحثها بدقة من طرف الحكومة، وستكون موضوع نقاش وتشاور مع ممثلي القطاع الخاص، مشيرا إلى أن بعض المقترحات ستفعل في المستقبل القريب، في حين سيحتاج بعضها الآخر لآليات تتيح تنزيلها على المدى المتوسط.

وجدد العثماني التأكيد على أن الحكومة عازمة على تسريع وتيرة تنفيذ وإنجإز العديد من أوراش الإصلاح، والمصادقة على مختلف مشاريع القوانين التي تهم المقاولة، والتي كانت موضوع نقاش متواصل داخل البرلمان.

وأشار، في هذا الإطار، إلى تعديل القانون المتعلق بالشراكة بين القطاعين العام والخاص، ومشروع القانون المرتبط بتبسيط المساطر للمستثمرين، ومشروع القانون المتصل بالتمويل التعاوني، مسجلا أن هذه النصوص التشريعية تستجيب لجزء كبير من انتظارات الفاعلين الاقتصاديين، وتندرج في إطار إصلاح عميق وأساسي لفائدة الاقتصاد الوطني عموما، والمقاولة بالخصوص.

وبعد استعراضه للمبادرات التي قامت بها الحكومة لفائدة المقاولة المغربية ، ذكر السيد العثماني ب”القرار الجريء” بسداد المستحقات المترتبة عن التأخر في أداء الضريبة على القيمة المضافة، وإصلاح المراكز الجهوية للاستثمار، ووضع ميثاق اللاتمركز، والأخذ في الاعتبار جزءا كبيرا من الانتظارات الضريبية للمقاولين ضمن مشروع قانون المالية 2019، وقرب المصادقة على مشروع القانون الإطار للجبايات، والتوقيع على الاتفاق الاجتماعي مع الاتحاد العام لمقاولات المغرب، والذي تضمن العديد من التدابير الهادفة إلى النهوض بالاقتصاد والرفع من معدلات النمو.

وتميزت الجلسة الختامية لأشغال النسخة الثانية للجامعة الصيفية للاتحاد العام لمقاولات المغرب بالتوقيع على اتفاقية شراكة بين الاتحاد ووزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي من أجل إحداث وتدبير معهد التكوين في ريادة الأعمال والإدارة الوسطى.

كما تم توقيع اتفاقية تعاون بين الاتحاد العام لمقاولات المغرب ومبادرة ( Afro Champions)، وتهم التعاون بين الطرفين لتعزيز الاندماج الإفريقي، إلى جانب توقيع اتفاقية أخرى مع المجلس الوطني لأرباب المقاولات بالسنغال لتنظيم الألعاب الأولمبية للشباب.

وعرفت النسخة الثانية للجامعة الصيفية للاتحاد العام لمقاولات المغرب، المنظمة تحت شعار “ريادة الأعمال: محور أساسي لنموذجنا التنموي”، مشاركة العديد من الشخصيات السياسية والاقتصادية الوطنية والدولية، وأزيد من 2000 مقاول وجامعي وطالب وطالبة .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.