تراجع نسبة الإنتاج الفلاحي بالمغرب بسبب الجفاف

تراجع نسبة الإنتاج الفلاحي بالمغرب بسبب الجفاف

2019-04-05T13:24:05+01:00
2019-04-05T13:24:10+01:00
اقتصاد
5 أبريل 2019

تشيرالعديد من المؤشرات والدراسات إلى ضعف الإنتاج الفلاحي بالمغرب خلال السنة الجارية وسيتأثر القطاع جراء قلة التساقطات المؤدي إلى جفاف جزء كبير من الأراضي الفلاحية، وعلى الإنتاج الحيواني.

وحسب الأرقام الصادرة عن المندوبية السامية للتخطيط، فإن الاقتصاد الوطني سيحقق نمواً يقدر بـ2.3 في المائة خلال الفصل الأول من السنة الجارية، عوض 3.3+ في المائة في الفصل نفسه من السنة السابقة، وذلك بسبب انخفاض القيمة المضافة الفلاحية بنسبة 8.4 في المائة.

ومن أسباب انخفاض نمو القطاع الفلاحي بالمغرب، تراجع الإنتاج النباتي المستمر بسبب الجفاف الذي ميز فصل الشتاء وساهم في تقليص آفاق الإنتاج، رغم أن الظروف المناخية لانطلاق الموسم حددت تقديرات محاصيل الزراعات البكرية في مستويات مقاربة للنتائج المحققة خلال المواسم الفلاحية بين 2006 و2013.

وتُفيد معطيات المندوبية بأن مردودية الحبوب الرئيسية والقطاني ومحاصيل الكلأ ستشهد تراجعاً في مناطق الإنتاج الرئيسية، وخاصة الشاوية والحوز؛ وفي المقابل ستُواصل الزراعات السكرية والورديات ديناميكياتها في ظل غياب ضغوطات مهمة على مياه السقي.

وأعلنت المندوبية السامية للتخطيط ارتفاعا في أسعار اللحوم الحمراء، نظرا للتخوف من انخفاض العرض من اللحوم عقب الحملات التلقيحية والقضاء على عدد من العجول والأبقار الحاملة لفيروس الحمى القلاعية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.