فاجعة احتراق الطفلة “هبة”..”العدل والإحسان” تُحمل المسؤولية للدولة

فاجعة احتراق الطفلة “هبة”..”العدل والإحسان” تُحمل المسؤولية للدولة

نورالدين غالم

2019-08-06T23:52:17+01:00
2019-08-06T23:52:25+01:00
مجتمع
6 أغسطس 2019

حملت جماعة العدل والإحسان بسيدي علال البحراوي المسؤولية للدولة في وفاة الطفلة هبة بسبب الحريق، متهمة إياها “بالاستهثار بأرواح المواطنين و المواطنات”.

واستنكرت الجماعة في بلاغ لها “تماطل و تأخر المسؤولين في الوصول إلى مكان الحادثة رغم الإتصالات المتعددة التي قامت بها الساكنة”.

و قدمت الجماعة تعازيها الحارة لعائلة الطفلة، داعية في نفس البلاغ إلى فتح تحقيق جدي من أجل محاسبة المسؤولين عن هذا الحدث.

واعتبرت الجماعة” أن تأخر فرق الإنقاذ وبدائية وسائلها أدى إلى وفاة الطفلة في مشهد غاية في الألم والمأساوية”، حيث “عانت الطفلة هبة من آلام الحروق البليغة التي أصابتها وهي عالقة بإحدى نوافد المنزل” مما أدى إلى وفاتها.

ads
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.