رؤساء الفرق البرلمانية يقومون بدور الوساطة في ملف “طلبة الطب” ويدعون إلى مواصلة الحوار

رؤساء الفرق البرلمانية يقومون بدور الوساطة في ملف “طلبة الطب” ويدعون إلى مواصلة الحوار

نورالدين غالم

2019-06-08T16:31:20+01:00
2019-06-08T19:46:49+01:00
مجتمع
8 يونيو 2019

قام رؤساء كل الفرق والمجموعات النيابية ، التي تمثل الأغلبية والمعارضة باجراء مجموعة من الاتصالات وعقد اجتماعات مع كافة الأطراف بخصوص ملف طلبة كلية الطب والصيدلة والأسنان وذلك” لوضع حد للإضراب الذي يخضوضه منذ أسابيع طلبة كلية الطب والصيدلة والأسنان”.

وأكد بلاغ مشترك لرؤساء الفرق والمجموعات النيابية توصلت”الثالثة” بنسخة منه أن هذه المبادرة تأتي إعمالا للوساطة المؤسساتية ومساهمة منهم في المساعي الرامية لوضع حد للإضراب الذي يخوضه منذ عدة أسابيع طلبة وطالبات كليات الطب والصيدلة والأسنان”.

ودعت الفرق البرلمانية -المتمثلة في: العدالة والتنمية والأصالة والمعاصرة،والتجمع الدستوري والفريق الاشتراكي، والمجموعة النيابية للتقدم والاشتراكية- جميع الأطراف لمواصلة وتسريع الحوار، باعتبار أن أهم النقط والمطالب المشروعة قد حسمت لصالح الطلبة ولم يتبق أساسا إلا النقطة المتعلقة بمباراة الإقامة والتي يصعب حسمها حاليا، ويمكن النقاش حولها”.

ودعا البلاغ”الوزارتين” والطلبة توضيح وترسيم وتوثيق الاتفاق حول النقط المحسومة، والاتفاق على مواصلة الحوار حول النقاط العالقة، كما نوه في ذات الوقت بالمستوى العالي من النضج والمسؤولية الذي عبرت عنه كل الأطراف، وحرصها الكبير على إيجاد حل لهذه الأزمة بما يحفظ مصلحة الطلبة في إطار المبادئ الدستورية والمقتضيات القانونية”.

ads

ودعت الفرق البرلمانية إلى تحديد موعد “جديد” ومعقول لاجراء الإمتحانات يفتح أفاقا جديدة ويبعد”شبح” هدر سنة من العمل الدؤوب”.

و كانت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي ووزارة الصحة، قد أعلنت أن امتحانات الدورة الربيعية الخاصة بطلبة كليات الطب والصيدلة وطب الأسنان، ستجرى ابتداء من يوم الإثنين 10 يونيو الجاري.

وذكر بلاغ مشترك أن الوزارتين بادرتا بتقديم عرض تم تثمينه من طرف الحكومة، يستجيب لكل النقاط المشروعة الواردة في الملف المطلبي للطلبة.

وأضاف البلاغ إلى أن الوزارتين استجابتا إلى مبادرات الوساطة التي تقدم بها كل من رؤساء الفرق البرلمانية بمجلس النواب، والنقابة الوطنية للتعليم العالي، وجمعيات أساتذة كليات الطب والصيدلة وطب الأسنان، والمرصد الوطني لمنظومة التربية والتكوين، لإيجاد حل لهذه الوضعية.

ودعت الوزارتان طلبة كليات الطب والصيدلة وطب الأسنان إلى الالتحاق بمؤسساتهم وإجراء امتحانات الفصل الثاني وفق البرمجة المحددة لذلك، مذكرتين بأنهما عملتا على اتخاذ كل التدابير اللوجيستيكية الضرورية من أجل تأمين اجتياز هذه الامتحانات في أحسن الظروف.

من جهة أخرى، ذكر بلاغ التنسيقية الوطنية لطلبة الطب بالمغرب أن آباء وأولياء الطلبة سيشاركون في وقفات احتجاجية أمام كليات الطب والصيدلة يوم الإثنين المقبل، مؤكدا أن “استمرار الوزارتين في التعنت والالتفاف على المطالب يضع مستقبل السنة الجامعية بأيدي المجهول” .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.