جاكارتا: 6 قتلى و200 مصابا في احتجاجات ضد نتائج انتخابات الرئاسة

جاكارتا: 6 قتلى و200 مصابا في احتجاجات ضد نتائج انتخابات الرئاسة

2019-05-22T13:35:12+01:00
2019-05-22T13:35:16+01:00
خارج الحدود
22 مايو 2019

قتل 6 أشخاص وأصيب 200 آخرين، الأربعاء، في احتجاجات شهدتها العاصمة الإندونيسية جاكرتا، رفضا لنتائج الانتخابات الرئاسية المقامة الشهر الماضي.

وفي تصريحات لإعلام محلي، قال حاكم جاكرتا، أنيس باسويدان، إن 6 أشخاص لقوا حتفهم خلال الاحتجاجات بالعاصمة.

وأضاف أن “200 مصاب نقلوا إلى خمسة مستشفيات”، جراء أعمال العنف التي وقعت بين المحتجين وعناصر الشرطة.

يأتي ذلك غداة اعتراض مرشح المعارضة فرابوو سوبيانتو، على نتائج الانتخابات التي فاز بها الرئيس السابق جوكو ويدودو، بولاية ثانية وفقا لما أعلنته لجنة الانتحابات في البلاد.

ads

واشتبك المحتجون مع الشرطة في جاكرتا، وهاجموا عناصرها بقنابل المولوتوف والحجارة، وأحرقوا سيارة، بحسب مسؤولين.

وقال رئيس شرطة جاكرتا الغربية، هينكي هريادي، في مؤتمر صحفي عقده الأربعاء: “أوقفنا 20 شخصًا بتهمة التشجيع على العنف”، مشيرًا أن معظمهم جاء من خارج العاصمة.

من جانبه، قال المتحدث باسم الشرطة المحلية آرغو يوونو، إن العنف وقع بعد مظاهرة حاشدة أمام هيئة الاشراف على الانتخابات في جاكرتا الوسطى، لافتًا أنه تم فض المظاهرة بطريقة منظمة.

وأوضح، بالمؤتمر نفسه، أنه بعد فض المظاهرة، هاجمت مجموعة أخرى مجهولة قوات الشرطة بالحجارة وقنابل المولوتوف.

وفي وقت سابق الأربعاء، بدأ آلاف المحتجين المناصرين لـ”سوبيانتو”، بالتظاهر، وطالبوا بعدم الاعتراف بفوز الرئيس المنتهية ولايته، بدعوى حصول تزوير في نتائج الانتخابات.

والإثنين، أعلنت لجنة الانتحابات في إندونيسيا فوز ويدودو بفترة رئاسية ثانية مدتها 5 سنوات، في الانتخابات التي أجريت في 17 أبريل/ نيسان الماضي.

وفاز “ويدودو” بنسبة 55.5 بالمئة من أصوات الناخبين، متفوقا على منافسه الجنرال المتقاعد فرابوو سوبيانتو، الذي حصد 44.5 بالمئة من الأصوات.

وسبق أن حذّر المرشح سوبيانتو، الجنرال السابق في الجيش، من تظاهرات ضخمة، بسبب ما يزعم إنّه “تزوير” واسع النطاق للانتخابات.

ومنذ أكثر من شهر، كان ويدودو يمتنع عن إعلان الفوز، في انتظار النتائج الرسمية للانتخابات.

وتوصف الانتخابات الرئاسية والبرلمانية الإندونيسية بأنها الأكبر التي تجرى في يوم واحد على مستوى العالم، حيث يشارك فيها نحو 192 مليون ناخب، ويتنافس فيها أكثر من 245 ألف مرشح.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.