سكال :  العناية الملكية بالجهوية المتقدمة ينبغي أن يشكل حافزا لتسريع نقل الاختصاصات إلى الجهات

سكال : العناية الملكية بالجهوية المتقدمة ينبغي أن يشكل حافزا لتسريع نقل الاختصاصات إلى الجهات

2019-05-13T14:20:09+01:00
2019-05-13T14:20:17+01:00
سياسة
13 مايو 2019


أوضح عبد الصمد سكال، رئيس مجلس جهة الرباط سلا القنيطرة بأن “العناية الملكية بورش الجهوية المتقدمة ينبغي أن “يُشكل حافزا لتسريع الانتقال بورش الجهوية من المرحلة الحالية إلى مَرحلة جديدة يتم فيها نقل الاختصاصات الذاتية إلى الجهات بما يمكنها من القيام بدورها في تحقيق التنمية المندمجة”


وقال “سكال” في معرض مداخلته في اللقاء الذي نظمته الكتابة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية بسلا يوم الأحد 12 ماي 2019 بسلا، أن “الجهوية المتقدمة تحظى بمكانة كبيرة في الخطب الملكية السامية، وتعد الموضوع الذي يتكرر بَعْد مَوْضوع الوحدة الوطنية”

وأبرز “سكال” في كلمته أن العناية الملكية تأتي باعتبار” الجهوية المتقدمة تشكل مدخلا لإعادة وتحديث هياكل الدولة، ومدخلا ومدخلا لبناء نموذج تنموي جديد”.

وفي موضوع ذي صلة، اسْتعرض عبد الصمد سكال، رئيس مجلس جهة الرباط سلا القنيطرة أهم المنجزات التي تم القيام بها خلال نصف ولاية مجلس الجهة ، تم إعداد برنامج التنمية الجهوية الذي استعرض أهم مضامينه، حيث يتضمن 79 مشروعا وبرنامجا موزعة على 9 أوراش، تلتئم في ثلاث محاور رئيسية.


ويروم المحور الاجتماعي حسب “السكال” تمكين الجميع من فرص متساوية للنجاح وتحقيق حياة أفضل، بينما يهدف المحور المَجالي إلى بناء تنمية مستدامة ومتوازنة ومتناسقة بكافة أنحاء الجهة، أما المحور الاقتصادي فيروم تحرير الطاقات والقدرات للنهوض بالاقتصاد.

كما شكل اللقاء، فرصة قدم خلالها عبد الصمد سكال رئيس جهة الرباط سلا القنيطرة، حصيلة عمل مجلس الجهة خلال نصف الولاية برسم سنوات 2016-2017-2018، حيث تمت برمجة 660 مشروعا بمبلغ بمبلغ إجمالي يقدر ب 13037 مليون درهم.


وأضاف نفس المصدر أن هذه المشاريع التي يمولها مجلس الجهة مائة بالمائة أو يساهم في تمويلها تبرز المجهودات المقدرة التي يبذلها مجلس الجهة لإنعاش التنمية الاقتصادية وتقليص الفوارق المَجالية وتَعْزيز ترابط المكونات الترابية ودعم التهيئة الحضرية وتقوية الشبكة الطرقية ودعم العرض الصحي وتحسين جودة التعليم بمُختلف الجماعات بالجهة، تندرج في إطار برنامج تقليص الفوارق المجالية والاجتماعية .

وبعد تقديمه للمشاريع التي ساهم فيها مجلس الجهة على مستوى الجهة ، قدم “السكال”
الذي يشغل أيضا منصب رئيس منظمة الجهات المتحدة نبذة عن أهم الأعمال التي تم القيام بها على مستوى التعاون الدولي اللامركزي.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.