ييس غرين المغرب تنظم الدورة الثانية من أيام جهة الشرق للبيئة

ييس غرين المغرب تنظم الدورة الثانية من أيام جهة الشرق للبيئة

23 فبراير 2021

وجدة – نظمت جمعية “ييس غرين المغرب”، مؤخرا، الدورة الثانية من أيام جهة الشرق للبيئة تحت شعار “النفايات الصلبة، مورد حيوي للتنمية المستدامة”.

وقدم المشاركون، ومن بينهم باحثون وفاعلون في المجتمع المدني، العديد من العروض، وكذا نتائج أشغال البحث التي ركزت على أفضل الممارسات والعمليات لتدبير النفايات الصلبة، مع التأكيد على أهمية الفرز عند المصدر وإعادة تدوير النفايات في نفس الوقت للحفاظ على البيئة والتنمية، وتطوير الاقتصاد الأخضر.

ومنذ الدورة الأولى المنظمة سنة 2019، ناقش هذا الحدث العلمي العديد من الجوانب المتعلقة بالبيئة بجهة الشرق، وذلك بمشاركة مؤسسات أكاديمية وخبراء وباحثين متخصصين في المجال البيئي.

ونظم هذا الحدث في إطار مشروع “تعزيز القدرات المواطنة من أجل حي نظيف، من خلال فرز النفايات المنزلية عند المصدر”، الذي تنفذه جمعية “ييس غرين المغرب” على مستوى المقاطعة الحضرية الزيتون بوجدة، في إطار برنامج مشاركة مواطنة الممول من طرف الاتحاد الأوروبي.

تجدر الإشارة إلى أن الجمعية “ييس غرين المغرب” قامت في إطار هذا البرنامج بالعديد من الأنشطة التوعوية حول أهمية الفرز عند المصدر والتدريب على مهن إعادة تدوير النفايات الصلبة، لاسيما جامعي النفايات غير المهيكلين، الذين تم تنظيمهم في تعاونيات لتحسين وتطوير وهيكلة هذا النشاط.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.