يوتيوب لديها 2 مليون عضو في برنامج الشركاء

يوتيوب لديها 2 مليون عضو في برنامج الشركاء

سمية غازي
تكنلوجيا، بيئة، علوم
24 أغسطس 2021

قالت منصة يوتيوب إن برنامجها للشركاء، الذي يسمح للمستخدمين بجني الأموال من مقاطع الفيديو الخاصة بهم، قد تجاوز 2 مليون صانع محتوى.

وساعد البرنامج في تحويل المنصة إلى نشاط تجاري قابل للتطبيق لكبار صناع المحتوى مثل. ولكن كان أيضًا سببًا للقلق لدى الشركة عندما يفعل الشركاء المؤهلون شيئًا ينعكس بشكل سيء على المنصة. مما يبعد المعلنين بشكل مؤقت.

ويمكن لصناع المحتوى المؤهلين لبرنامج الشركاء كسب المال من خلال الإعلانات ورسوم الاشتراك والتبرعات والبث المباشر وإيرادات YouTube Premium.

وتحتاج إلى 1000 مشترك على الأقل و 4000 ساعة من وقت المشاهدة الإجمالي عبر قناتك في الأشهر الـ 12 الماضية لتكون مؤهل للبرنامج.

وكافحت الشركة المملوكة لشركة جوجل في بعض الأحيان لإيجاد التوازن بين امتلاك الكثير من صناع المحتوى الذين يجنون أرباحًا من الإعلانات وإرضاء المعلنين.

وقد تضمن ذلك اتخاذ قرارات بشأن وقت إزالة الإعلانات من القنوات التي تشارك في المضايقات أو المحتويات الأخرى التي بها مشكلات.

وبينما تأخذ المنصة جزء من عائدات إعلانات صناع المحتوى المؤهلين. ولكن إذا كان المعلنون قلقين بشأن محتوى القناة، فإن ذلك قد يؤدي إلى سحب الإعلانات.

يوتيوب لديها 2 مليون عضو في برنامج الشركاء

قامت المنصة بتحديث سياسة المضايقة في عام 2019. وذلك ردًا على بعض المضايقات التي يتعرض لها صناع محتوى من صناع المحتوى الآخرين. وهي مشكلة كانت أساسية في الموقع منذ سنوات.

وعاقبت صناع المحتوى الذين يتجاوزون الحدود القانونية أو الأخلاقية من خلال حرمان قنواتهم من العائدات. وشمل ذلك في العام الماضي حرمان مقاطع الفيديو التي تشير إلى فيروس كورونا، الذي يعتبر موضوعًا حساسًا.

وقال نيل موهان، كبير مسؤولي المنتجات في يوتيوب، في إحدى التدوينات، إن عدد القنوات الجديدة التي انضمت إلى البرنامج في عام 2020 زاد بأكثر من الضعف مقارنة بعام 2019.

وارتفع عدد قنوات المنصة التي تحقق ستة أرقام أو أكثر في الإيرادات بنسبة 35 في المئة عامًا تلو الآخر. لكن دون أن تذكر المنصة العدد المحدد لصناع المحتوى الذين يجنون هذا القدر من المال.

وأضاف موهان: إن إيجاد طرق جديدة لمكافأة صناع المحتوى الموثوق بهم ماليًا ومساعدتهم على تكثيف أعمالهم يكون دائمًا أولوية قصوى بالنسبة لنا.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.