وفد إفريقي من مسؤولي مؤسسات سجنية يزور السجن المحلي بتيفلت

وفد إفريقي من مسؤولي مؤسسات سجنية يزور السجن المحلي بتيفلت

2020-01-31T10:12:05+01:00
2020-01-31T10:12:13+01:00
سياسة
31 يناير 2020

قام وفد مهم يضم عددا من مسؤولي مؤسسات سجنية إفريقية ، الخميس ، بزيارة لمركز تكوين أطر الإدارة السجنية بتيفلت وكذا السجن المحلي.

وكانت هذه الزيارة التي نظمت على هامش المنتدى الإفريقي الأول الذي انطلق يوم الخميس بالرباط، فرصة للمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج لإطلاع ممثلي 36 بلدا إفريقيا على النموذج المغربي في المجال السجني.

وبعد جولة عبر مختلف مرافق تكوين أطر الإدارة السجنية والوقوف على خدمات السلامة السجنية ومحاكاة مختلف أشكال التدخل، توجه الوفد الإفريقي إلى السجن المحلي حيث أخذوا فكرة واضحة عن مختلف جوانب شروط اشتغال هذه المؤسسة.

وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أشار مدير المركز الوطني لتكوين أطر المندوبية العامة للمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج عبد الرحيم الرحوتي إلى أن المنتدى المنعقد بالرباط يندرج في سياق الرؤية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس في مجال تعزيز التعاون جنوب-جنوب والتوجهات الاستراتيجية للمندوبية العامة.

وقال إن الإدارة السجنية راكمت سلسلة من التجارب بفضل تطوير عدد من آليات العمل، وبفضل إنجازات “نفتخر بتقاسمها مع جيراننا الأفارقة”.

وذكر السيد الرحوتي بأن عددا من التكوينات وفرها المغرب في بلدان إفريقية كتنزانيا والنيجر ومالي وبوركينافاسو وكينيا وتونس ومصر، معتبرا أن هذه المبادرات لا يمكنها إلا أن تساهم في تعزيز التعاون جنوب-جنوب، ومد إشعاع المملكة على الصعيد القاري.

وتحتضن الرباط المنتدى الإفريقي الأول لإدارات السجون وإعادة الإدماج الذي ينظم تحت شعار”نحو رؤية مشتركة لتعزيز التعاون جنوب-جنوب لمواجهة تحديات وإكراهات تدبير المؤسسات السجنية”.

ويشارك في هذا المنتدى، الذي ينظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، وبمبادرة من المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، 36 بلدا إفريقيا.

ويروم المنتدى، الذي يستمر على مدى يومين، وضع خارطة طريق مشتركة بين البلدان الإفريقية المشاركة، وتحسين تدبير قطاع السجون على مستوى الحكامة الأمنية وبرامج إعادة الإدماج.

كما سيتناول هذا اللقاء القاري الذي ينظم بشراكة مع مؤسسة محمد السادس لإعادة إدماج السجناء، والوكالة المغربية للتعاون الدولي، ومجموعة المكتب الشريف للفوسفاط، القضايا المتعلقة بتحديث والنهوض بالحكامة في الإدارة السجنية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.