وفاة الفنان المغربي عبد العظيم الشناوي بعد صراع طويل مع المرض

وفاة الفنان المغربي عبد العظيم الشناوي بعد صراع طويل مع المرض

مجتمع
11 يوليو 2020

توفي مساء أمس الجمعة، الفنان المغربي، عبد العظيم الشناوي بمدينة الدار البيضاء، بعد صراع طويل من المرض.

والراحل ممثل ومؤلف ومخرج وإعلامي مغربي، من مواليد الدار البيضاء، رحل عنا عن عمر يناهز 85 سنة بعد معاناته الطويلة مع مرض القصور الكلوي.

و يعتبر الراحل الشناوي من أبرز الأسماء الفنية في المغرب، حيث بدأ مسيرته الفنية في الخمسينيات و اشتغل في التليفزيون منذ بداية انشائها كما عمل بعد ذلك في الإذاعة الوطنية و في قناة ميدي 1 منذ إنشائها سنة 1980.

و سنة 1959 اتجه إلى مصر لدراسة السينما حيث درس لمدة سنة واحدة لكن بعد عودته إلى المغرب اكتشف أنه لاتوجد سينما في المغرب الشي الذي دفعه إلى تأسيس فرقة الأخوة العربية سنة 1961 وهي فرقة مسرحية تخرج منها عدد كبير من الأسماء التي أصبحت فيما بعد من الأسماء المعروفة في الساحة الفنية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.