وزيرة الصحة الفلسطينية: وضع كورونا لدينا “خطير جدا”

وزيرة الصحة الفلسطينية: وضع كورونا لدينا “خطير جدا”

سياسة
16 مارس 2021

وصفت وزيرة الصحة الفلسطينية، مي الكلية، الإثنين، الوضع الصحي في بلادها بـ”الخطير جدا”، جراء تفشي فيروس كورونا.

جاء ذلك في كلمتها في الدورة الـ54 لمجلس وزراء الصحة العرب، الذي عقد الإثنين، افتراضيا لمدة يوم واحد، وناقش تداعيات كورونا على المنطقة العربية، بحسب بيان لوزارة الصحة الفلسطينية.

وقالت الكلية: “لقد دق ناقوس الخطر في فلسطين، الوضع الوبائي الحالي خطير جدا ولم يسبق له مثيل منذ بداية الجائحة قبل عام”.

وبينت أن نسبة الإشغال في المشافي الفلسطينية بلغت 100 بالمئة، إلى جانب ارتفاع عدد الحالات الحرجة التي تحتاج إلى عناية فائقة، وتنفس صناعي.

وتعمل وزارة الصحة الفلسطينية، بحسب “الكلية”، على توفير المزيد من الأسرة العلاجية والتجهيزات الطبية للتمكن من مواجهة الانتشار المتسارع للوباء.

وأشارت إلى ظهور عدد كبير من الاصابات بالطفرات الجديدة، وخاصة البريطانية.

وفي 25 فبراير الماضي، أعلنت الكلية، دخول الضفة الغربية، في موجة ثالثة من جائحة كورونا، متوقعة أن تكون “الأصعب”.

والإثنين، بدأ إغلاق شامل، يستمر 5 أيام، في محافظات الضفة الغربية، أعلنته الحكومة الفلسطينية، كإجراء وقائي للحد من الانتشار المتسارع لفيروس كورونا.

وفي 27 فبراير الماضي، بدأت الحكومة الفلسطينية، في فرض إجراءات جديدة لمواجهة كورونا، من ضمنها تعطيل الدوام الدراسي في المدارس والجامعات، ومنع التنقل بين المحافظات لمدة 14 يوما، تبعه قرار بإغلاق 6 محافظات بشكل كامل لمدة 7 أيام.

وسجلت فلسطين منذ بداية الجائحة، 238 ألفا و889 إصابة، تعافى منها 212 ألفا و688، فيما بلغت الوفيات 2534.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.