هكذا فر المستوطنون في اللد بعد وصول صواريخ المقاومة

هكذا فر المستوطنون في اللد بعد وصول صواريخ المقاومة

سياسة
14 مايو 2021

أظهرت مقاطع مصورة من مدينة اللد في الداخل الفلسطيني، هروب المستوطنين تزامنا مع انطلاق صافرات الإنذار بسبب صواريخ المقاومة من قطاع غزة.

ويظهر في المقاطع عدد من المستوطنين المذعورين وهم يهربون إلى ملاجئ المدينة مساء الخميس.

على جانب آخر، بحث رئيس وزراء الاحتلال، بنيامين نتنياهو، وقائد الشرطة يعكوف شبتاي، الأربعاء الماضي، إمكانية الدفع بلواء من الجيش إلى مدينة اللد التي تشهد مواجهات عنيفة بين سكانها الفلسطينيين والمستوطنين الإسرائيليين.

وقالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية؛ إن نتنياهو تحدث هاتفيا مع “شبتاي” وبحث معه الأوضاع في المدينة.


وأشار شهود عيان، إلى أنّ مئات الإسرائيليين هاجموا منازل المواطنين الفلسطينيين في المدينة؛ الذين تصدوا لهم.


وقال أحد شهود العيان؛ إنّ المعتدين الإسرائيليين، وضعوا إشارات على المنازل العربية، حتى يتسنى لهم تفرقتها عن المنازل الإسرائيلية، ومهاجمتها.

وطالب نائب عربي في الكنيست، الخميس، الأمم المتحدة بتوفير الحماية للمواطنين الفلسطينيين داخل أراضي الـ 48، في ظل هجمات واسعة يتعرضون لها منذ أيام.

وقال النائب سامي أبو شحادة، من القائمة المشتركة، في تصريح له؛ إنه وجه طلبه هذا في رسالة مكتوبة إلى مديرة مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، ميشيل باشيليه.


وأرجع ذلك إلى “الاعتداءات العنصريّة اليوميّة التي يتعرض لها المواطنون العرب، تحت رعاية ودعم من القيادة السياسية في إسرائيل، وسط حالة من التحريض الدائم والعنصري تجاه كل ما هو عربي وفلسطيني في البلاد”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.