نتنياهو يؤكد تأجيل زيارته للإمارات ويوضح السبب

نتنياهو يؤكد تأجيل زيارته للإمارات ويوضح السبب

سياسة
12 مارس 2021

برر رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو، أسباب إرجائه الزيارة التي كانت مقررة إلى الإمارات، بالقول إن تأخير منح الأردن إذن دخول طائرته الأجواء حال دون إتمام الزيارة.

وقال نتنياهو في تغريدة له: “هذا وأعلن الأردن خلال الساعة الأخيرة أنه يسمح بمرور طائرة رئيس الوزراء عبر الأجواء الأردنية ولكن بسبب التأخير في تلقي هذا الإعلان، اتفق رئيس الوزراء نتنياهو وولي عهد الإمارات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد على تنسيق موعد آخر لزيارة رئيس الوزراء”.

وتبدو الخلافات بين نتنياهو والعاهل الأردني قد وصلت لمستويات متقدمة، وهو ما يفسر السلوك الأردني، والذي سبقه لقاءات سرية جمعت الملك عبد الله الثاني مع خصم نتنياهو اللدود بيني غانتس، ورفض عمان المتكرر طلبا لزيارة نتنياهو إلى عمان.

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية، ذكرت الخميس، أنه من المتوقع أن يلغي رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو زيارته المقررة إلى العاصمة الإماراتية أبوظبي، وذلك بسبب خلافات مع الأردن.

ونقلت صحيفة “معاريف” العبرية في تقرير ترجمته “عربي21″، عن مصدر سياسي إسرائيلي، أن “مغادرة نتنياهو إلى الإمارات تأخرت، بسبب عدم موافقة الأردن على مسار الرحلة”، مشيرة إلى أنه من المتوقع إلغاؤها لوجود سبب آخر.

وأوضحت الصحيفة أن السبب يتعلق بنقل زوجة نتنياهو إلى المستشفى، بعد تشخيص إصابتها بالتهاب الزائدة الدودية، منوهة إلى أنه سيتم اتخاذ القرار النهائي في الساعة القادمة، ويقدر مسؤولون كبار أن الرحلة إلى أبوظبي ستلغى بالفعل.


وتواصلت “عربي21” مع وزارة الخارجية الأردنية والناطق باسم الحكومة، لكنها لم تتلقَ إجابة بهذا الخصوص.

من جهتها، نقلت صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية، عن مصدر مطلع، أن الزيارة إلى الإمارات ستتم كما هو مخطط لها، رغم دخول سارة نتنياهو إلى المستشفى، لكن مصدرا سياسيا قال إن “سبب تأجيل الزيارة مختلف”.

ولفتت الصحيفة إلى أن إلغاء الزيارة يعود إلى خلافات مع الأردن، بسبب منع ولي العهد الأردني الحسين عبد الله الثاني من زيارة المسجد الأقصى، الأربعاء، بعد خلافات حول الترتيبات الأمنية.

وأوضحت هيئة الإذاعة الإسرائيلية أن “الزيارة المخصصة لولي العهد الأردني، ألغيت بسبب عدم التزام المملكة بالتفاهمات التي توصلت إليها مع إسرائيل، حول التنسيق الأمني الخاص بالزيارة”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.