نادٍ عراقي يتفاجأ بانتماء أحد لاعبيه إلى “داعش”

نادٍ عراقي يتفاجأ بانتماء أحد لاعبيه إلى “داعش”

رياضةسياسة
14 أبريل 2021

قال نادي “خبات” لكرة القدم في أربيل بإقليم كردستان شمالي العراق، الثلاثاء، إنه تفاجأ بأن أحد لاعبيه ينتمي لتنظيم “داعش” الإرهابي.

وأوضح رئيس النادي نريمان قهار في تصريح أوردته شبكة “رووداو” المحلية، أن “أحد عناصر خلية داعش التي بث أمن الإقليم اعترافات أفرادها الإثنين كان أحد اللاعبين بالنادي” .

والإثنين، بثت السلطات الأمنية في الإقليم، مقطعاً مصوراً تضمن اعترافات خلية لـ”داعش” مكونة من 5 أشخاص حول التخطيط لشن هجمات في أربيل.

ومن بين هؤلاء كان فراس حسين لاعب في نادي “خبات” لكرة القدم الذي ينشط في الدوري المحلي بإقليم كردستان.

وأوضح قهار، أن “فراس أحد لاعبي النادي لفترة طويلة، وكان اللاعب الوحيد من المكون العربي (البقية من الأكراد) في النادي، كان لاعباً جيداً ويتمتع بمهارات عالية في خط الهجوم”.

وأضاف أن “فراس كان يلعب لصالح نادي خبات منذ 2010 لكن بعد سيطرة داعش على الموصل انقطع عن النادي لفترة قبل أن يعود إليه مرة أخرى”.

وأشار رئيس نادي خبات أن فراس تعرض للإصابة قبل 4 أسابيع تقريباً “ولم أره منذ ذلك الحين، وقد سمعت نبأ اعتقاله، حتى شاهدنا فيديو الاعتراف”.

وأعلن العراق عام 2017 تحقيق النصر على “داعش” باستعادة كامل أراضيه، التي كانت تقدر بنحو ثلث مساحة البلاد اجتاحها التنظيم صيف 2014.

إلا أن التنظيم الإرهابي لا يزال يحتفظ بخلايا نائمة في مناطق واسعة بالعراق ويشن هجمات بين فترات متباينة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.