نائب رئيس الوزراء البولوني ينفي “نفيا قاطعا ” وجود خطة لإنهاء استخراج وانتاج الفحم الحجري في بولونيا بحلول عام 2036

نائب رئيس الوزراء البولوني ينفي “نفيا قاطعا ” وجود خطة لإنهاء استخراج وانتاج الفحم الحجري في بولونيا بحلول عام 2036

30 يوليو 2020

نفى نائب رئيس الوزراء البولوني ووزير الخزانة ياسيك ساسين “نفيا قاطعا ” وجود خطة لإنهاء استخراج وانتاج الفحم الحجري في بولونيا بحلول عام 2036.

وقال نائب رئيس الوزراء ، خلال لقاء بمدينة كاتوفيتشي (جنوب بولونيا)،إنه لا توجد خطط لإنهاء صناعة التعدين الخاصة بالفحم الحجري في بولونيا بحلول عام 2036 ، ولم تحدد من قبل أي خطط.

واعتبر أن ” المعلومات التي أوردتها وسائل الإعلام بأن الحكومة تعمل على وضع خطة لوقف استخراج وإنتاج الفحم الحجري بحلول عام 2036 عارية من الصحة تماما “.

وتعتمد صناعة بولونيا بشكل كبير على توليد الطاقة من الفحم الحجري ، الذي يغطي حوالي 80 في المائة من احتياجاتها من الطاقة ،وتؤكد حكومة البلاد أنها لا تخطط للاستغناء عن الفحم الحجري حتى عام 2070 على الأقل. ورفضت وارسو في دجنبر الماضي هدف تحقيق الاتحاد الأوروبي الحياد المناخي بحلول عام 2050 ، مصرة على أنها بحاجة إلى المزيد من الوقت قبل التحول إلى الطاقة الخضراء.

وتضرر قطاع استخراج وانتاج الفحم الحجري بشدة من وقع وباء “كوفيد- 19 ” ، وتحول المستثمرون عن الفحم لصالح مصادر الطاقة المتجددة . ويمثل عمال المناجم وأسرهم نسبة عالية من أولئك الذين ثبتت إصابتهم بوباء “كوفيد-19” في بولونيا.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.