مطار مراكش المنارة يحصل على علامة الجودة “الترخيص الصحي للمطارات”

مطار مراكش المنارة يحصل على علامة الجودة “الترخيص الصحي للمطارات”

1 يوليو 2021

منح المجلس الدولي للمطارات علامة الجودة “الترخيص الصحي للمطارات” لمطار مراكش المنارة الدولي، وذلك بعد عملية تقييم للتدابير المعتمدة لمواجهة جائحة (كوفيد-19).

وذكر المكتب الوطني للمطارات، في بلاغ له، أن هذا البرنامج الدولي للمصادقة الصحية للمجلس الدولي للمطارات يعمل على تقييم التدابير الصحية المعتمدة من طرف المطارات مقارنة مع التوصيات الصادرة عن منظمة الطيران المدني الدولي، ومع أحسن الممارسات المعتمدة بالقطاع.

وحسب البلاغ، فقد قام المجلس الدولي للمطارات بافتحاص جميع التدابير الصحية المطبقة بالمطار، والتي تهم جميع الجوانب المتعلقة بالاستغلال المطاري بمختلف الفضاءات المطارية، ضمنها التباعد الجسدي، وقاية المستخدمين، التنظيف التعقيم، تهيئة المنشآت والتجهيزات، وكذا مختلف الجوانب المتعلقة بالتواصل والإعلام على طول مسار المسافر من الولوج إلى المحطات الجوية إلى غاية الإركاب بالطائرات، ومنذ الوصول من الطائرة إلى غاية الخروج من المحطات الجوية مرورا بمنطقة تسليم الأمتعة.

وتأتي هذه العلامة الممنوحة من قبل المجلس الدولي للمطارات لتشهد على فعالية وملاءمة البروتوكول الصحي المعتمد من طرف المكتب على مستوى المطارات المغربية.

كما تهدف هذه العلامة على طمأنة المسافرين وتعزيز ثقتهم بالتدابير المتخذة التي تجعل مختلف المرافق بالمطار آمنة، وأن جميع الاحتياطات تم اتخاذها لتفادي أي مخاطر تتعلق بصحتهم.

ويحرص موظفو المكتب الوطني للمطارات على تدبير عملية استئناف حركة النقل الجوي، مع احترام صارم للتدابير الصحية، ويسهرون على توفير استقبال مطمئن وترحيب حار، ومسار صحي للمسافرين بالمطارات المغربية.

وحصلت على الترخيص أيضا مطارات الدار البيضاء محمد الخامس، وأكادير المسيرة، والرباط – سلا، ووجدة – أنجاد، وفاس – سايس، وطنجة – ابن بطوطة، وورزازات، والناظور- العروي، والصويرة – موكادور، والحسيمة – الشريف الإدريسي، والرشيدية مولاي علي الشريف، وتطوان – سانية الرمل، والداخلة والعيون الحسن الأول.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.