متحدثة البيت الأبيض تدين “حماس” وتتجاهل هجمات إسرائيل

متحدثة البيت الأبيض تدين “حماس” وتتجاهل هجمات إسرائيل

سياسة
12 مايو 2021

تجنبت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي إدانة الهجمات الإسرائيلية على قطاع غزة، في وقت أدانت فيه الصواريخ التي أطلقتها حركة حماس على إسرائيل.

وتطرقت ساكي خلال مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض، الثلاثاء، إلى التطورات الأخيرة في غزة والقدس، مشيرة إلى أن الرئيس جو بايدن يتابع الموضوع ويتلقى أحدث المعلومات من فريق الأمن القومي.

ولفتت إلى أن الولايات المتحدة في حالة تواصل مع المسؤولين الإسرائيليين والفلسطينيين وزعماء الشرق الأوسط.

وأكدت أن خفض التوتر في المنطقة يعتبر أهم أولوية، مضيفة: “دعم الرئيس بايدن لحق إسرائيل المشروع في الدفاع عن النفس لن ينتهي أبدًا، وندين الهجمات الصاروخية التي تنفذها حماس والجماعات الإرهابية الأخرى في المنطقة، بما في ذلك في القدس”.

وفي وقت تجنبت فيه ساكي إدانة الهجمات التي شنتها إسرائيل على غزة وأدت إلى وقوع ضحايا بين صفوف المدنيين، شددت على أهمية ممارسة كافة الناس في العالم لدينهم بحرية، وإحلال مناخ سلام.

ولفتت إلى أن بايدن وفريقه يواصلون عملهم من أجل الدبلوماسية والحوار وحماية المدنيين وخفض التوتر، مضيفة: “سنستمر بالعمل مع شركائنا من أجل صد العنف والأعمال الإرهابية، وسنواصل دعم حل الدولتين للصراع الفلسطيني- الإسرائيلي”.

وأردفت: “ناقش المسؤولون الأمريكيون في الأسابيع الأخيرة مع نظرائهم الإسرائيليين آثار إخلاء الفلسطينيين من منازلهم التي عاشوا فيها منذ عقود، والقضاء على هذه المنازل يضر بمصالحنا المشتركة ويصعب حل الصراع الفلسطيني- الإسرائيلي”.

ومنذ الإثنين، استشهد 31 فلسطينيا وأصيب أكثر من 850 بجروح، جراء غارات إسرائيلية عنيفة متواصلة على قطاع غزة والضفة الغربية والقدس المحتلة، وفق وزارة الصحة وجمعية “الهلال الأحمر” الفلسطينيتين.

وقتل 3 إسرائيليين وأصيب 31 آخرون جراء إطلاق صواريخ من قطاع غزة على إسرائيل، وفق هيئة الإسعاف العبرية (نجمة داود الحمراء).

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.