مايكروسوفت وسوني ونينتندو تجعل الألعاب آمنة

مايكروسوفت وسوني ونينتندو تجعل الألعاب آمنة

منوعات
15 ديسمبر 2020

أعلنت شركات مايكروسوفت وسوني ونينتندو، التي تتحكم بسوق الألعاب والمنصات بالكامل، عن مجموعة مشتركة من إرشادات السلامة حول كيفية الإشراف والرقابة عبر منصاتها.

وتضع الشركات منافساتها المعتادة جانبًا لتحسين الألعاب عبر الإنترنت، وحددت مجموعة من المبادئ المشتركة لجعلها آمنة، خاصة للاعبين الشباب.

وجاء في البيان، الذي أصدرته الشركات الثلاث في وقت واحد، أن حماية اللاعبين عبر الإنترنت تتطلب نهجًا متعدد التخصصات يجمع بين مزايا التكنولوجيا المتقدمة، والمجتمع الداعم، والرقابة البشرية.

وتم إصدار المبادئ مع تزايد أعداد الألعاب، مثل: Fortnite و Rocket League و Apex Legends، القابلة للتشغيل عبر المنصات المختلفة، مما يسمح للاعبين باللعب معًا بغض النظر عن الأجهزة التي يستخدمونها.

وقد تتسبب هذه الميزة في حدوث مشكلات إذا طبقت المنصات قواعد مختلفة، ويجب أن تساعد المبادئ الجديدة الشركات المصنعة لمنصات الألعاب على اتباع هذا النهج للحفاظ على سلامة اللاعبين.

واستشهدت سوني في الماضي بالاختلافات المحتملة مثل هذه بصفتها سببًا لعدم السماح للاعبين PS4 باللعب ضد المنصات الأخرى.

وقال (جيم رايان) Jim Ryan، رئيس المبيعات والتسويق العالمي في PlayStation في عام 2017: إن السبب وراء عدم دعم الشركة للعب المتقاطع في Rocket League أو Fortnite هو أن الشركة لم ترغب في تعريض لاعبيها لبيئات عبر الإنترنت خارجة عن سيطرتها.

وأضاف رايان: لدينا اتفاقية تتطلب منا الاعتناء بالأشخاص الذين يعلبون عبر الإنترنت أثناء وجودهم ضمن عالم PlayStation، ويجب أن نفكر بعناية فائقة بإمكانية تعرض الأطفال في كثير من الحالات للتأثيرات الخارجية التي ليس لدينا القدرة على إدارتها.

وتراجعت شركة سوني في وقت لاحق عن موقفها، وسمحت بدعم الميزة عبر منصتها منذ ذلك الحين.

وتأتي المبادئ الجديدة تحت ثلاث فئات رئيسية؛ هي الوقاية والشراكة والمسؤولية.

وتسمح الوقاية للاعبين بتخصيص عناصر التحكم في الخصوصية الخاصة بهم، وذلك من أجل تعزيز وجود هذه الخيارات وجعلها سهلة الاستخدام.

وتتضمن الشراكة تعهدات بالتعاون مع المنظمات ووكالات التصنيف الأخرى بشأن مبادرات السلامة.

بينما تتضمن المسؤولية الالتزام بالشفافية بشأن القواعد، وتسهيل إبلاغ اللاعبين عندما يخالف الأشخاص القواعد.

وجاء في البيان: تدل هذه الشراكة على التزامنا بالعمل معًا لتحسين سلامة اللاعبين وضمان بقاء اللعب حقًا للجميع.

ويمكن للمبادرة تقليل التناقضات بغض النظر عن المنصة المستخدمة، لكن الإعلان لا يتضمن أي تفاصيل حول التغييرات المعينة التي تجريها الشركات.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.