لجنة مشتركة في الكونغرس ترجح ارتكاب الصين إبادة جماعية ضد الأيغور

لجنة مشتركة في الكونغرس ترجح ارتكاب الصين إبادة جماعية ضد الأيغور

الثالثة
2021-01-14T23:13:08+01:00
خارج الحدودسياسة
10 يناير 2021

قالت لجنة مشتركة من الحزبين الديمقراطي والجمهوري بالكونغرس، إنها ترجح ارتكاب الصين “إبادة جماعية” ضد الأيغور والأقليات المسلمة الأخرى في إقليم شينجيانغ الغربي.

وأضافت اللجنة التنفيذية بالكونغرس المختصة بالشأن الصيني، أنه ظهرت أدلة جديدة العام الماضي تدل على وقوع “جرائم ضد الإنسانية، وربما إبادة جماعية جارية”.

كما اتهمت اللجنة بكين بمضايقة الأويغور في الولايات المتحدة ودعت إلى “تأكيد (رسمي أمريكي) بشأن ما إذا كانت جرائم شنيعة ترتكب” في شينجيانغ.

من جانبه وصف النائب الديمقراطي جيم ماكجفرن، وهو رئيس مشارك في اللجنة سلوك الصين في ما يتعلق بانتهاك حقوق الإنسان في العام الماضي بأنه “صادم وغير مسبوق”، وحث الكونغرس وإدارة جو بايدن على محاسبة بكين.

وقال: “يجب أن تستمر الولايات المتحدة في الوقوف إلى جانب الشعب الصيني في نضاله، وقيادة العالم في رد فعل موحد ومنسق إزاء انتهاكات حقوق الإنسان التي ترتكبها الحكومة الصينية”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.