كيفية اختيار جهاز Surface مناسب لاستخدامك

كيفية اختيار جهاز Surface مناسب لاستخدامك

سمية غازي
تكنلوجيا، بيئة، علوم
22 سبتمبر 2021

نشنهر شركة مايكروسوفت بنظام تشغيل ويندوز والذي يتم استخدامه على غالبية الحواسيب حول العالم. إلا أن الشركة لديها قطاع عتادي قوي جدًا، وهي أجهزة الحاسب التي يتم إطلاقها تحت علامة Surface التجارية.

ويمكن تشبيه حواسيب Surface عمومًا بأنها بديل لحواسب ماك من شركة آبل. وتتبنى حواسب Surface تصميمات تدمج بين الحواسب اللوحية والحواسب المكتبية. وقد طورت العملاقة الأمريكية عائلة حواسب Surface بشكل كبير في السنوات الأخيرة.

وفي الوقت الحالي تتوفر مجموعة كبيرة من الخيارات التي تناسب جميع المستخدمين. ونعرض عليكم في هذا المقال أفضل الخيارات المتاحة ضمن هذه السلسلة عمومًا.

جهاز Surface Laptop 4

يمكن اعتبار جهاز Surface Laptop 4 بأنه أفضل الخيارات المتاحة ضمن السلسلة عمومًا. وكما يظهر لنا من اسمه فهو عبارة عن جهاز حاسب محمول. ويأتي الجهاز مع شاشة بقياس مثالي وهو 13.5 إنشًا مع دقة مرتفعة.

ويقدم الجهاز لوحة مفاتيح ممتازة إلى جانب لوحة تعقب زجاجية ممتازة الملمس. ويقصر الجهاز قليلًا فيما يتعلق بعدد المنافذ وتنوعها، ولكن هذا هو الحال بالنسبة لماك بوك أيضًا.

ويقدم الجهاز منفذ شحن مغناطيسي إلى جانب توفره مع خيارات مختلفة من حيث المواصفات الداخلية. وذلك حيث يمكن للمستخدم أن يختار من بين معالجات AMD Ryzen و Intel Core i7.

ويأتي الجهاز مع دعم كامل لتقنية Windows Hello للتعرف على الوجه مما يجعل المستخدم في غير حاجة لاستخدام كلمات المرور التقليدية بشكل مستمر. ويتوفر الجهاز أيضًا في إصدار أكبر بشاشة بقياس 15 إنشًا مع معالجات Ryzen 7 و Intel Core i7 لكن بسعر أعلى.

جهاز Surface Pro 7

يعد هذا الخيار واحدًا من أبرز الخيارات نظرًا لأنه يتمسك بالتصميمات الأصلية لحواسب Surface. وذلك حيث يعمل الجهاز كحاسب شخصي أو كحاسب محمول، وهو ما يعرف بحاسب 2 في 1.

ويعتمد الجهاز على الجيل العاشر من معالجات إنتل مع شاشة بقياس 12.3 إنش بدقة مرتفعة. إلى جانب توفيره لتقنية Windows Hello كذلك ووجود منفذ microSD لزيادة المساحة الداخلية بأريحية كبيرة. إلا أن الجهاز بسعر مرتفع إلى حد كبير.

ويعتمد الجهاز على لوحة مفاتيح Microsoft Type Cover والتي تأتي على شكل غطاء حماية وليست مدمجة في الجهاز نفسه. والمساحة الداخلية هنا تصل إلى 265 جيجابايت من نوع SSD. مع 8 جيجابايت كذاكرة وصول عشوائي.

إصدار Go 2

يعرف هذا الإصدار بأنه الإصدار المثالي للطلبة أو أصحاب الاستخدام الخفيف. ويأتي بشاشة بقياس 10.5 إنش. وهو أقرب للحواسيب اللوحية من الحواسيب التقليدية عمومًا.

ويعتمد الجهاز على معالجات قديمة نسبيًا من إنتل. إلا أنها تتوافق بشكل ممتاز مع نظام التشغيل. إلى جانب تقديم الجهاز لسعة بطارية كبيرة. وفي مقابل كل ذلك فهو يأتي بسعر منخفض يقارب سعر هاتف ذكي متوسط.

ومن ناحية تقنية فالجهاز يعتمد على 8 جيجابايت من الذاكرة العشوائية، و128 جيجابايت من مساحة التخزين الداخلية SSD، إلى جانب معالجات Intel Core M3.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.