قيس سعيد: عدد من نهبوا أموال تونس 460 وقانون لاسترجاعها

قيس سعيد: عدد من نهبوا أموال تونس 460 وقانون لاسترجاعها

الثالثة
2021-07-29T16:50:35+01:00
سياسة
29 يوليو 2021

قال الرئيس التونسي قيس سعيد مساء الأربعاء؛ إن عدد من نهبوا أموال تونس 460، بناء على تقرير لجنة وطنية لتقصي الحقائق، مضيفا أنه “عرض سابقا مصالحة قانونية”.


وأوضح سعيد خلال كلمة في أثناء استقبال رئيس اتحاد الصناعة والتجارة، أنه “سيصدر لاحقا نصا قانونيا، ينظم إجراءات مصالحة قانونية تسمح باسترجاع الأموال المنهوبة”.


وتابع: “رؤيتي تتضمن إلزام من تورطوا في نهب الأموال العامة، بتمويل مشاريع في المناطق الفقيرة”، مؤكدا أنه “لا يريد التنكيل بأي كان، بل إعادة الأموال المنهوبة إلى الشعب التونسي”، على حد تعبيره.


وشدد سعيد على ضرورة إنهاء التهرب من دفع الضرائب، “والعودة فورا لعملية استخراج الفوسفات اليوم قبل الغد”.

وفي وقت سابق الأربعاء، أفادت مراسلة “عربي21″، بأن الرئيس التونسي عقد اجتماعا مع قيادات عسكرية وأمنية عليا.

إلى ذلك سعيد قرارا يقضي بإقالة المدير العام للتلفزة الوطنية (رسمية) محمد لسعد الداهش وتكليف عواطف الدالي بتسيير مؤسسة التلفزة الوطنية مؤقتا.

ويأتي قرار سعيد بعد منع لسعد الداهش لنائبة نقيب الصحفيين أميرة محمد من دخول مقر القناة لحضور برنامج تلفزي رفقة نائب رئيس الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان بسام الطريفي بتعلة أن عميدا بالجيش اتصل به وأعلمه بعدم السماح للضيوف بدخول مقر التلفزة .


ونفى المتحدث باسم وزارة الدفاع الوطني المقدم محمد زكري، في تصريح رسمي الأمر قائلا ” لا يوجد أي عسكري اتصل برئيس مدير عام التلفزة و أعطاه تعليمات بعدم دخول أي ضيوف من خارج المؤسسة”.


وشدد زكري على أن القوات العسكرية المتمركزة بمحيط مقر التلفزة الوطنية هدفها مساندة قوات الأمن الداخلي في حماية المنشات الحساسة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.