قضية “حياة أو موت”.. كيم يدعو لانطلاق مسيرة صارمة وشاقة في كوريا الشمالية

قضية “حياة أو موت”.. كيم يدعو لانطلاق مسيرة صارمة وشاقة في كوريا الشمالية

أسماء غازي
سياسة
10 أبريل 2021

دعا زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، خلال مؤتمر للحزب الحاكم، للانطلاق في مسيرة شاقة أخرى أكثر صرامة، مشددا على أهمية التثقيف الإيديولوجي للشباب كقضية “حياة أو موت” بالبلاد.

وأفادت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية الجمعة، بأن كيم قال في يوم 8 أبريل خلال كلمة ختامية لمؤتمر اللجنة المركزية لحزب العمال ومؤسسات الحزب إنه على جميع المستويات وأمناء خلايا الحزب بأكمله، الانطلاق في مسيرة شاقة أخرى أكثر صرامة.

ولفت كيم إلى أن هناك الكثير من الصعوبات والعقبات في الطريق إلى الأمام، وأن النضال من أجل تحقيق قرارات المؤتمر الثامن للحزب ليس سهلا، مؤكدا أنه لا يثق أبدا بأي فرصة تظهر بالصدفة، ولا يوجد شيء يمكن أن نعتمد عليه أو نتطلع إليه في أي مكان.

وشدد كيم على أهمية التعليم الإيديولوجي والانضباط، وقال إن العوامل التي تؤثر سلبا على النمو الصحي للشباب وتطورهم ليست بالقليلة، موضحا أن هناك تغييرا خطيرا يحدث في إيديولوجية الجيل الجديد، مؤكدا على أن خلايا الحزب الحاكم يجب أن يعتبروا قضية تثقيف الشباب قضية حياة أو موت للوطن والشعب، وقضية مصيرية، ويجب ألا يدخروا جهدا لتقديم الدعم المالي إلى هذا المشروع.

ووفق ما أفادت وكالة “يونهاب” الكورية الجنوبية، فإنه يبدو أن تصريحات كيم تهدف إلى التغلب على الصعوبات الاقتصادية من خلال تشديد الانضباط الداخلي بدلا من توقع تخفيف العقوبات الدولية المفروضة على كوريا الشمالية منذ زمن.

المصدر: يونهاب

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.