في إطار التعاون المشترك.. الرباط مكنت واشنطن من تحييد خطر إرهابي محتمل

في إطار التعاون المشترك.. الرباط مكنت واشنطن من تحييد خطر إرهابي محتمل

الثالثة

2021-01-29T11:04:42+01:00
2021-01-29T11:04:48+01:00
سياسة
29 يناير 2021

في إطار آلية التعاون والتنسيق الأمني، أحد محاور الشراكة الاستراتيجية التي تجمع الرباط وواشنطن، قدمت مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، حسب وسائل الإعلام الأمريكية، مساهمة قيمة للوكالات الأمريكية للأمن لتحييد خطر جندي أمريكي متطرف خطط لتنفيذ هجوم إرهابي دموي.

وأفاد تقرير لقناة ميدي 1 تيفي، مساء الثلاثاء المنصرم، أن حبوبة الشرقاوي، مدير المكتب المركزي للتحقيقات القضائية، أكد أن المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني قدمت في إطار الإلتزام الدولي في مجال التصدي للإرهاب معلومات دقيقة لمكتب التحقيقات الفدرالي الأمريكي حول العسكري الأمريكي الذي تم اعتقاله في 19 يناير2021.

وأشار التقرير أن الأرهابي كان قد أثار انتباه المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني في الصيف الماضي، بتوجهاته لجهادية وتشبعه بالفكر المتطرف وهو الأمر الذي دفع المديرية إخبار نظيره الأمريكي خلال شهر شتنبر 2020، بمعلومات دقيقة حول العسكري الأمريكي وبأنشطته المشبوهة.

وأوضح المصدر ذاته، أنه بفضل التعاون المغربي تم القبض على الجندي المدعو “كول بريد جيز” نهاية الأسبوع الماضي بينما كان يخطط لاستهداف النصب التذكاري للحادي عشر من شتنبر في منهاتن بنيويورك.

واستنادا لنفس التقرير، فقد كان الظنين يسرب معلومات حساسة عن القوات الأمريكية في الشرق الأوسط إلى عناصر من تنظيم “داعش”، وفق ما أوردته الصحيفة الأمريكية “نيوز تولك فلوريدا”، مضيفا أن إلقاء القبض على ” بريد جيز”، يعد مثالا آخر على التعاون الأمني الوثيق بين الرباط وواشنطن الذي يشكل جزءا من الشراكة الاستراتيجية متعددة الأبعاد التي تجمع البلدين.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.