فيسبوك تمنح المستخدمين مزيدًا من التحكم في ما يرونه

فيسبوك تمنح المستخدمين مزيدًا من التحكم في ما يرونه

1 أبريل 2021

قدمت منصة فيسبوك مجموعة من الميزات الجديدة التي تمنح المستخدمين تحكمًا أكبر في الخلاصة، بما في ذلك طريقة أسهل لإيقاف تشغيل الترتيب الحسابي للخلاصة وعرض المحتوى بالترتيب الذي تم نشره.

تعتمد التغييرات على التعديلات السابقة لوظيفة الخلاصة، وقدمت فيسبوك في شهر أكتوبر الماضي أداة المفضلة التي تتيح للمستخدمين اختيار ما يصل إلى ثلاثين صديقًا وصفحة، وإعطاء الأولوية لمحتوياتهم أو عرضها في خلاصة منفصلة.

وتقدم الشركة أيضًا للمستخدمين خيار فرز الخلاصة بحسب الأحدث، لكنها تخفي هذه الخيارات في قوائم غامضة.

وتعمل فيسبوك الآن على جعل هذه المرشحات أكثر بروزًا، مما يضعها في أعلى الخلاصة كعلامات تبويب منفصلة يمكن للمستخدمين التبديل بينها.

ويتم إطلاق شريط المرشحات هذا على مستوى العالم عبر تطبيق فيسبوك لأندرويد اليوم، ويتوفر عبر iOS في الأسابيع المقبلة، وليس من الواضح ما إذا كان سيكون متاحًا عبر إصدار الويب من فيسبوك.

وهناك تحذير يتمثل في أن شريط المرشحات هذا ليس إضافة دائمة لواجهة مستخدم فيسبوك، بحيث يختفي إذا لم يصل المستخدمون إلى أداة المفضلة لمدة سبعة أيام.

ويتعين عليهم بعد ذلك العثور على المفضلة من خلال قائمة التفضيلات للخلاصة ويعود شريط المرشحات، وبالمثل، فإن علامة التبويب الأحدث تختفي أيضًا إذا لم يتم الوصول إليها بانتظام.

وبالإضافة إلى شريط المرشحات، قدمت فيسبوك أداة جديدة تتيح للمستخدمين تحديد الأشخاص الذين يمكنهم التعليق عبر منشوراتهم (يمكن أن يقتصر هذا على الأصدقاء أو فقط للإشارة إلى الأشخاص والصفحات) وتوسيع المحتوى الذي يتم تغطيته بواسطة خاصية Why am I seeing this?.

وتم تقديم هذه الأداة في شهر أبريل الماضي وتتيح للمستخدمين النقر فوق المشاركات التي اقترحتها خوارزميات فيسبوك لمعرفة سبب التوصية بها.

وتغطي هذه التفسيرات الآن المشاركات المقترحة من الصفحات أو الأشخاص الذين لا يتابعهم المستخدمون، مما يوضح كيف أدت الموضوعات ذات الصلة بالمشاركات والتفاعلات والموقع إلى اقتراحها.

وبالرغم من أن هذه التغييرات طفيفة نسبيًا، لكنها بشكل عام تمنح الأشخاص مزيدًا من التحكم في خوارزميات فيسبوك غير الشفافة في كثير من الأحيان.

وتشير التغييرات إلى أن أكبر شبكة اجتماعية في العالم حريصة على صرف النقد عن الاختيارات التي تتخذها أنظمتها الخوارزمية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.