غزة.. أول عرض عسكري لكتائب “القسام” عقب العدوان الإسرائيلي

غزة.. أول عرض عسكري لكتائب “القسام” عقب العدوان الإسرائيلي

أسماء غازي
سياسة
23 مايو 2021

قدمت كتائب “عز الدين القسّام” الجناح المسلح لحركة “حماس”، السبت، عرضا عسكريا في غزة، بعد يومين من انتهاء العدوان الإسرائيلي على القطاع.

وجاء العرض لتأبين قائد لواء غزة في كتائب “القسام” باسم عيسى الذي استشهد في 12 مايو/أيار الجاري، خلال العدوان.

وأفاد مراسل الأناضول، بأن المئات من مقاتلي “القسام” الملثمين جابوا شوارع مدينة غزة.

وحمل عناصر “القسام” أنواعا مختلفة من الأسلحة منها صواريخ “الكورنيت”، و الرشاشات الثقيلة، وأسلحة القنص، والقذائف المضادة للدروع، وفق المراسل.

وفي كلمة له على هامش العرض، قال القيادي في حركة “حماس”، إسماعيل رضوان: “نقف اليوم هنا على أرض غزة أرض المقاومة وبعد انتصار المقاومة على الاحتلال”.

وأضاف: “ستبقى كتائب القسام تعيد تطوير أدواتها وتعد جيشها لمواجهة الاحتلال”.

ولفت رضوان إلى أن “المعركة مع إسرائيل أكدت أن القدس ستبقى عربية إسلامية وهي العاصمة الأبدية لفلسطين”.

ومنذ 13 أبريل الماضي، تفجرت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية جراء اعتداءات “وحشية” ترتكبها الشرطة الإسرائيلية ومستوطنون في مدينة القدس المحتلة، وخاصة المسجد الأقصى ومحيطه وحي الشيخ جراح (وسط)، إثر مساع إسرائيلية لإخلاء 12 منزلا من عائلات فلسطينية وتسليمها لمستوطنين.

وأسفر عدوان إسرائيلي وحشي على أراضي السلطة الفلسطينية والبلدات العربية بإسرائيل، شمل قصف جوي وبري وبحري على قطاع غزة، عن 279 شهيدا، بينهم 69 طفلا، و40 سيدة، و17 مسنا، فيما أدى إلى أكثر من 8900 إصابة، منها 90 صُنفت على أنها “شديدة الخطورة”.

وفجر الجمعة، جرى تنفيذ لوقف إطلاق النار بين الفصائل الفلسطينية في غزة وإسرائيل بوساطة مصرية ودولية بعد هجوم شنته الأخيرة على القطاع واستمر 11 يوما.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.