عودة إثنان من حيوانات الباندا إلى الصين بعد إقامة في حديقة كندية

عودة إثنان من حيوانات الباندا إلى الصين بعد إقامة في حديقة كندية

منوعات
30 نوفمبر 2020

حل اثنان من حيوانات الباندا العملاقة يوم أمس الأحد في موطنهما جنوب غربي الصين قبل انتهاء فترة إقامتهما المقررة في حديقة حيوان كندية، حيث تسبب مرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) في تعطيل إمدادات الخيزران التي تتغذى عليها حيوانات الباندا.

وتم إرسال “دا ماو” و”إر شون”، اللذين وصلت رحلتهما المستأجرة إلى مدينة تشنغدو حاضرة مقاطعة سيتشوان، في وقت مبكر من صباح الأحد، إلى بلدية تشونغتشينغ للخضوع للحجر الصحي، حسبما أعلنت قاعدة تشنغدو لأبحاث تربية الباندا العملاقة.

وفي وقت سابق من العام الجاري، قالت حديقة حيوان كالجاري الكندية، التي أعيد الزوجان منها، إن قيود السفر بسبب مرض كوفيد-19 جعلت من الصعب نقل الخيزران لإطعام حيواني الباندا. وبعد مفاوضات، اتفق الجانبان الكندي والصيني على إعادة زوجي الباندا إلى الصين قبل الموعد المحدد.

وشكرت قاعدة تشنغدو، كندا لدعمها حماية الباندا العملاقة الصينية ودعت البلدين إلى مواصلة التبادلات والتعاون بشأن حماية الأنواع المهددة بالانقراض.

ووصل زوجا الباندا إلى كندا في عام 2013 كجزء من اتفاقية مدتها 10 سنوات بين كندا والصين بشأن حماية الحيوان والبحث في هذا الشأن.

وبعد قضاء خمس سنوات في حديقة حيوان تورنتو، انتقل ثنائي الباندا إلى حديقة حيوان كالجاري في مارس 2018 مع الديسمين التوأمين ؛ “جيا بانبان” و”جيا يوهيوه”، اللذين عادا إلى الصين في يناير.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.