صندوق النقد الدولي يحذر من الهشاشة المالية في حال استمرت أزمة “كورونا”

صندوق النقد الدولي يحذر من الهشاشة المالية في حال استمرت أزمة “كورونا”

اقتصاد
14 أكتوبر 2020

أكد صندوق النقد الدولي، في تقرير حديث، أنه إذا كانت المخاطر المرتبطة بالاستقرار المالي العالمي متحكم فيها على المدى القريب، فإن عوامل الهشاشة في الوقت الراهن تظل متزايدة في غياب انتعاش اقتصادي سريع.

وشددت المؤسسة المالية الدولية، في تقريرها، حول “الاستقرار المالي في العالم”، الذي نشر اليوم الثلاثاء، على أن “عوامل الهشاشة تتزايد، مما يثير المخاوف بشأن الاستقرار المالي في بعض البلدان.

وأوضحت أن مصادر الهشاشة تفاقمت بالنسبة للشركات غير المالية، حيث عمدت المقاولات إلى الاستدانة لتفادي نقص السيولة، مشيرة إلى أن الأمر نفسه ينطبق على الدول التي وجدت نفسها إزاء عجز في الميزانية ناجم عن لجوئها إلى دعم الاقتصاد. وأضاف صندوق النقد الدولي أن النظام المصرفي العالمي “يتمتع برأس مال وفير، ولكن ذلك لا يسري على جميع البنوك”، مشيرا إلى أن بعض الأنظمة البنكية قد تعاني من عجز إجمالي في الرساميل.

وأبرز أن بعض البلدان النامية وأخرى في طور النمو تواجه صعوبات تمويلية، والتي قد تدفعها إلى المديونية المفرطة أو عدم الاستقرار المالي، وفي هذه الحالة قد يكون منح المساعدات الرسمية أمرا ضروريا.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.