سامسونج كشفت عن Galaxy Buds Pro بعلامة Adidas

سامسونج كشفت عن Galaxy Buds Pro بعلامة Adidas

سمية غازي
تكنلوجيا، بيئة، علوم
6 أبريل 2021

كشفت شركة سامسونج النقاب عن إصدار جديد من سماعاتها اللاسلكية Galaxy Buds Pro بالتعاون مع العلامة التجارية أديداس Adidas.

وتم إنشاء حزمة أديداس Adidas Originals الخاصة من سماعات Galaxy Buds Pro، التي يتم بيعها في كوريا الجنوبية في وقت لاحق من هذا الأسبوع، لعرض جهود العلامة التجارية الصديقة للبيئة.

ويأتي الإصدار الخاص من السماعات اللاسلكية بمزيج من اللونين الأبيض والأخضر الكلاسيكي المرتبط بعلامة Adidas Originals.

وتمثل Adidas Originals قسم فرعي من أديداس مخصص لمنتجات أسلوب الحياة والأزياء والتراث، وتمتلك الشركة أنواعًا مختلفة من الأقسام، مثل: Adidas Performance للملابس الرياضية، و Adidas NEO الذي يستهدف المستهلكين الأصغر سنًا.

ويبلغ سعر حزمة Adidas Originals الخاصة 279000 وون كوري (نحو 249 دولار)، ويتم بيعها بعدد محدود يبلغ 6000 وحدة عبر موقع سامسونج الإلكتروني و Kakao.

وتتوفر الحزمة الخاصة من سماعات الأذن اللاسلكية في كوريا الجنوبية بدءًا من 7 أبريل، وتتكون الحزمة من Galaxy Buds Pro وحافظة snapback من Adidas Originals وكوبون خاص لشراء حذاء Adidas Stan Smith.

وعند إقرانها بهاتف Galaxy الذكي، فإن الإصدار الخاص من Galaxy Buds Pro يمكن سمة Adidas Originals المخصصة.

ويتم تطبيق شاشة القفل المخصصة والأيقونات وشاشة الاتصال وشاشة الرسائل عبر هاتف Galaxy الذكي المتصل.

وتتم أيضًا إضافة رمز الوصول السريع إلى متجر Adidas الرسمي عبر الإنترنت إلى الهاتف الذكي.

وصنعت حافظة snapback من البلاستيك المعاد تدويره، وتستخدم Galaxy Buds Pro نحو 20 في المئة من مواد ما بعد الاستهلاك الواعية بيئيًا PCM لتقليل النفايات.

وقال مسؤول في سامسونج: نخطط لهذه الحزمة الخاصة للمستهلكين الذين يسعون للحصول على قيمة الاستهلاك، وخاصةً جيل الألفية (مواليد 1981-1996) وجيل زد (مواليد 1997-2012) المهتمين بالمنتجات والأزياء المستدامة، ونواصل تعزيز النظام البيئي الصديق للبيئة الفريد من Galaxy من خلال التعاون الهادف مع مختلف العلامات التجارية في المستقبل.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.