روسيا..استخدام الدرونات وطائرات بدون طيار لمراقبة حرائق الغابات وتحديد مفتعليها

روسيا..استخدام الدرونات وطائرات بدون طيار لمراقبة حرائق الغابات وتحديد مفتعليها

16 أبريل 2020

ذكرت وزارة الموارد الطبيعية و البيئة بالاتحاد الروسي الاربعاء ، أن حديقة ليوبارد لاند الوطنية في بريموري أقصى جنوب الشرق الأقصى الروسي، بدأت في استخدام الدرونات وطائرات بدون طيار لمراقبة حرائق الغابات وتحديد مفتعليها في الاراضي التي تعيش فيها فهود ونمور أمور .

وذكر المصدر أن ” التكنولوجيا الحديثة تسمح في مثل هذه الظروف بالمراقبة على ارتفاع يصل إلى 3 كلم، بحيث من المستحيل سماع أو رؤية طائرة صغيرة بالعين المجردة. وفي الوقت نفسه، يمكن للطائرة بدون طيار أن ترصد كل ما يحدث على حدود “ليوبارد لاند” باستخدام كاميرا قادرة على التكبير 60 مرة.

ويتم إرسال البيانات ،التي تتلقاها الطائرة بدون طيار ، إلى المقر المتنقل في الوقت الحقيقي، وبعد ذلك ترسل مجموعات برية ل” بلد الفهد ” لإخماد الحريق بما في ذلك عند حدود المنطقة المحمية. كما أن أنظمة التصوير المدمجة تسمح بالمراقبة حتى بالليل وفي ظروف الرؤية السيئة.

ووفقا للمصدر ذاته ، سيتم حسب الوضع والأحوال الجوية والبيانات التشغيلية، استخدام الطائرات بدون طيار للسيطرة في المناطق الأكثر خطورة على الحرائق وتحديد الجناة.

ومنذ بدء موسم خطر الحريق في ليوبارد لاند، تم القضاء على أربعة حرائق رئيسية بالقرب من حدود الحديقة الوطنية.

وتأسست حديقة ليوبارد لاند الوطنية في 5 أبريل 2012 في أقصى جنوب الشرق الأقصى الروسي، وليس بعيدا عن فلاديفوستوك لحماية القطط الكبيرة. وبحلول نهاية عام 2018، تم رصد 91 نمرا بالغا في الشرق الأقصى وما لا يقل عن 22 هرة صغيرة هناك.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.