خبير: قرار غوغل  بمثابة “عقوبة الإعدام” بالنسبة لهواتف”هواوي”.

خبير: قرار غوغل بمثابة “عقوبة الإعدام” بالنسبة لهواتف”هواوي”.

2019-05-21T11:31:09+01:00
2019-05-21T11:31:12+01:00
مجتمع
21 مايو 2019

قال خبير إن قرار غوغل بسحب ترخيص نظام تشغيل أندرويد من هواوي يمكن أن يكون بمثابة “عقوبة الإعدام” بالنسبة لعملاق التكنولوجيا الصيني، مع تعريض العملاء، لعدد من المشكلات الأمنية.

وفي حديثه مع “MailOnline”، قال إيون كيري، الرئيس التنفيذي لشركة الأمن السيبراني (Edgescan)، إن هذا الإجراء يمكن أن يشكل “بداية النهاية” لشركة هواوي.

وكشف كيري أن عدم قدرة المستخدمين على تحديث تطبيقاتهم يمثل مشكلة خطيرة، ومن المحتمل أن تتضرر الهواتف الحالية مع الحفاظ على الإصدار الأخير لبعض التطبيقات إلى الأبد.

ويتضمن ذلك عيوبا أمنية خطيرة خضعت للإصلاح عبر تحديث غوغل على متجر “Play”، ولن تكون متاحة لأجهزة هواوي، ما يجعلها عرضة للاختراق.

لن يؤثر حظر غوغل الأخير على عمل أجهزة هواوي الحديثة على المدى القصير، ولكنها ستصبح منسية قريبا.

وقالت غوغل إن الأجهزة الحالية ستتمكن من الوصول إلى متجر “Play”، ولكن لا يوجد جدول زمني للوقت الذي سيستغرقه ذلك.

وأوضح متحدث باسم عملاق التكنولوجيا، قائلا: “نحن نلتزم بالطلب ونراجع التداعيات. بالنسبة لمستخدمينا، فإن “غوغل بلاي” وحماية الأمان من “غوغل بلاي بروتيكت”، ستستمر في العمل على أجهزة هواوي الحالية”.

وهذا يعني أنه، على الأقل حتى الآن، ضمان استمرار عمل التطبيقات والحماية الأمنية. ولكن التحديثات عبر التطبيق أوقفت بالفعل، ما سيؤدي إلى تفاقم المشكلات.

ما يزال بإمكان العملاء الحاليين في هواوي الوصول إلى متجر “Play”، ولكن ليس تحديثاته، ما يعني أن المستخدمين على منصات أندرويد الأخرى، مثل إل جي وسامسونغ، سيكون لهم حق الوصول إلى التحديث، ولكن عملاء هواوي لن يتمكنوا من ذلك.

ويجري أيضا تقييد التحديثات على الإصدار التالي من التطبيقات. وفي حال كنت من مستخدمي هواوي، فلن تحصل على تحديثات الأمان.

كما أن الصورة تبدو أكثر ضبابية بالنسبة لأي مستخدم يشتري أجهزة هواوي في المستقبل، ولكن الهواتف الجديدة لن تتمكن من الوصول إلى “Gmail” وخرائط غوغل والتطبيقات الأخرى.

ولم تصدر غوغل بعد بيانا بشأن الآثار المترتبة على المستخدمين الجدد، ولكن من الممكن إلغاء وصولهم إلى متجر “Play”.

وتتفاقم المخاوف الأمنية مع تقدم الوقت، وتصبح إصدارات التطبيقات على المنصة قديمة أكثر فأكثر. ويُحتمل أن يؤدي ذلك إلى كشف أي عملية أجريت على جهاز ما، من قبل المجرمين المحتملين والقراصنة، دون قدرة المستخدم على منع ذلك.

وقال السيد كيري: “6 أشهر هي العمر الافتراضي للأمن السيبراني، وإذا لم يكن نظام التشغيل قيد التحديث، فهناك خطر كبير جدا على جميع البيانات الشخصية”.

يُستخدم نظام أندرويد من قبل مجموعة من الشركات المصنعة، بما في ذلك إل جي وسامسونغ وسوني وغيرها، وتعتمد جميعها على متجر “Play” لمواكبة آخر التطورات.

ولكن هواتف هواوي الحالية لن تحصل على أحدث إصدارات التطبيقات، مع تقييد الوصول إلى “غوغل بلاي” وتطبيقات غوغل الأخرى.

ويُمنع مهندسو غوغل أيضا من التعاون مع مهندسي هواوي، لإجراء أي تحديثات.

وأوضحت غوغل أنها تتخذ “خطوات للامتثال للإجراءات الحكومية الأخيرة”، بعد إضافة شركة هواوي إلى القائمة السوداء في الولايات المتحدة.

المصدر: RT / ديلي ميل

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.