حملة ضد تشغيل المغربيات في حقول الفراولة باسبانيا

حملة ضد تشغيل المغربيات في حقول الفراولة باسبانيا

2019-11-18T11:29:32+01:00
2019-11-18T11:29:38+01:00
مجتمع
18 نوفمبر 2019

أطلق حزب “فوكس” اليميني المتطرف حملة ضد تشغيل العمال الفلاحيين المغاربة في الضيعات الإسبانية، حسب ما نقلته وسائل إعلام إسبانية نهاية الأسبوع الجاري.

و عبر الحزب اليميني عن استغرابه من إقدام حكومة الأندلس على تشغيل 19 ألف عامل أجنبي جلهم من المغاربة، بينما يعاني 55 ألفا من أبناء المنطقة البطالة.

وتأتي هذه الحملة بعد أيام من عقد اجتماع رفيع المستوى بين المسؤولين المغاربة، والإسبان، بخصوص عملية انتقاء العاملات المغربيات برسم الموسم الفلاحي 2019/2020، إذ عبـر الجانب الإسباني عن رغبته الأولية في تشغيل ما يقارب 11.000 عاملة معاودة، بالإضافة إلى 5.500 عاملة لأول مرة.

كما وعد الجانب الإسباني بتوصل السلطات المغربية بتراخيص العمل، خلال شهر يناير 2020، والالتحاق بمقرات العمل، في شهر مارس 2020، بالنسبة إلى العاملات المرشحات للهجرة لأول مرة، أما العاملات المعاودات، فقد تم تحديد أوائل شهر دجنبر 2020 لتلقي التراخيص على أن تتم عملية المغادرة، ابتداء من شهر فبراير 2020.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.