جمعيات تنتقد “مناظرة الضرائب” وتقترح مناظرة وطنية موازية

جمعيات تنتقد “مناظرة الضرائب” وتقترح مناظرة وطنية موازية

نورالدين غالم

2019-05-03T11:23:38+01:00
2019-05-03T11:23:42+01:00
سياسة
3 مايو 2019

استنكرت حركة “مبادرات من أجل إصلاح المنظومة القانونية للجمعيات” استمرار التجاهل الحكومي للجمعيات وعدم إشراكها في المناظرة الوطنية الثالثة التي ابتدأت أشغالها اليوم الجمعة 5 ماي 2019.

وأعلنت الحركة في بيان لها أنه على “الرغم من كثافة الأخبار المتداولة في الموضوع، إلا أن وزارة الاقتصاد والمالية، لم تشرك لغاية اليوم جمعيات المجتمع المدني خاصة الجمعيات والتحالفات التي لها سبق وخبرة في الترافع من أجل نظام ضريبي عادل ومن أجل شفافية الميزانية بشكل خاص “.

والأكثر من ذلك يضيف البيان ” أنها لم تقم بأية مبادرة مباشرة لإشراك المواطنات والمواطنين دافعي الضرائب من المصدر، بل تجاهلتهم كليا”.

واعتبرت الجمعيات الموقعة أن هذا الاقصاء “يخالف الدستور المغربي الذي يؤكد في الفصل 12 منه على أن ” تُساهم الجمعيات المهتمة بقضايا الشأن العام، والمنظمات غير الحكومية، في إطار الديمقراطية التشاركية، في إعداد قرارات ومشاريع لدى المؤسسات المنتخبة والسلطات العمومية، وكذا في تفعيلها وتقييمها.”

كما شجبت الجمعيات ماتصفه ب “ازدواجية الخطاب بين القطاعات الحكومية وتناقضه بين التنظير والممارسة والتعامل مع الجمعيات ك شركات مما يعرقل تفعيل ورشة الديمقراطية التشاركية ويساهم في إفراغها من محتواها،ويعرقل عمل الجمعيات ،ويمس بجوهر رسالتها في خدمة قضايا المجتمع والمساهمة في تحقيق التنمية المستدامة”.

واعتبرت الجمعيات أن “ورش العدالة الجبائية ورش مفتوح لا يمكن أن يختصر في نشاط حكومي ينعقد في يومين في قاعات مغلقة وبعد استشارات مختارة على المقاس”. 

ودعت الحركة كافة الجمعيات المغربية “للاشتغال من أجل مناظرة موازية، تشاركية، تقدم اقتراحات جدية من أجل العدالة الضريبية التي ينشدها كل مواطن ومواطنة”

.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.