جماعة تمارة.. حجم اعتمادات صيانة الطرق وتهيئتها فاق 24 مليون درهم

جماعة تمارة.. حجم اعتمادات صيانة الطرق وتهيئتها فاق 24 مليون درهم

أسماء غازي
سياسة
22 يوليو 2021

أفاد مجلس جماعة تمارة أنه وفي إطار تنزيل برنامج عمله، الذي أولى اهتماما خاصا لإعادة تأهيل وصيانة البنيات التحتية، وفي مقدمتها الطرق والشوارع بناء على تشخيص ميداني تقوم به المصالح التقنية للجماعة، تجاوز حجم الاعتمادات المخصصة لصيانة الطرق وتهيئتها 24 مليون درهم بطول تجاوز 350 كلم.

وهكذا، قامت جماعة تمارة بتهيئة وتوسيع مجموعة من المحاور الكبرى للمدينة في إطار اتفاقيات شراكة مع القطاعات الوزارية المعنية ومجلس جهة الرباط سلا القنيطرة وشركاء آخرين، حيث تمت تهيئة وتوسيع شارع غرناطة وشارع محمد السادس وشارع عمر بن الخطاب وشارع عبد الكريم الخطابي وشارع طارق بن زياد، كما تم إحداث طريق جديدة رابطة بين جماعة تمارة وجماعة مرس الخير وتامسنا عبر شارع للا مريم.

وأوضحت جماعة تمارة، في تقرير بخصوص حصيلتها خلال ولايتها الانتدابية، أن مدينة تمارة تتوفر على شبكة طرقية مهمة تحتاج باستمرار لعمليات الصيانة والإصلاح، لارتباطها بالشبكة الطرقية الوطنية من خلال الطريق الوطنية رقم 1، وتعبرها مجموعة من الطرق الجهوية والإقليمية، وكذا توفرها على مجموعة من المداخل سواء من جهة الرباط أو جماعات الهرهورة ومرس الخير وعين عتيق.

وأضاف، أن التوسع العمراني الكبير الذي شهدته المدينة في السنوات الأخيرة، جعل توفير شبكة طرقية حديثة وملائمة تلبي حاجيات الساكنة ومستعملي الطريق وتحترم معايير السلامة الطرقية، تحديا كبيرا، مبرزا إيلاء المجلس الجماعي اهتماما كبيرا لهذا المرفق، من خلال إدراج مجموعة من المشاريع الطرقية ببرنامج عمل الجماعة وبرمجتها في العديد من الاتفاقيات الموقعة بهذا الخصوص كما عمل على تنفيذ برنامج سنوي للصيانة والإصلاح شمل مختلف أحياء المدينة.

وأشار التقرير، إلى أنه نظرا للوضعية المزرية التي كانت عليها الطرق في بداية الفترة الانتدابية، قامت الجماعة بوضع برنامج استعجالي لصيانة الطرق الأكثر تضررا خلال السنة الأولى، وحرصت على القيام بجرد سنوي للطرق وتشخيص وضعيتها.

وأكد بناء عليه، أن الجماعة تمكنت خلال فترة يسيرة من مضاعفة تدخلاتها ومعالجة معظم النقط السوداء التي عانت منها الشبكة الطرقية، حيث فاق حجم الاعتمادات المخصصة للصيانة 24 مليون درهم بطول تجاوز 350 كلم.

أما بخصوص توسيع وتهيئة الطرق وتهيئة الأرصفة فقد عرفت جماعة تمارة – وفق التقرير ذاته-، نقلة نوعية، إذ تم توسيع شارع غرناطة من تقاطعه مع شارع محمد السادس إلى تقاطعه مع شارع عبد الله العلوي بجماعة الهرهورة، وبناء قنطرة جديدة في مدخل تمارة من جهة جماعة الهرهورة بشراكة مع شركة الطرق السيارة التي تكفلت ببناء القنطرة، بمساهمة مالية من الجماعة فاقت 10 مليون درهم.

وأشار التقرير، إلى أن عمليات التهيئة، شملت توسيع حرم الطريق وتجديد الأرصفة ووضع أعمدة جديدة للإنارة العمومية بمصابيح ذكية تشتغل بتقنية LED (الثنائي الباعث للضوء) والتي تعتبر الأكثر كفاءة في استهلاك الطاقة الكهربائية، مع احترام كل معايير السلامة الطرقية من تشوير وممرات خاصة بذوي الاحتياجات الخاصة، وغرس أشجار الرصيف، كما تم فتح شارع مولاي رشيد في اتجاه حي الانبعاث مما خفف الاكتظاظ الواقع على مستوى شارع محمد الخامس وعبد الكريم الخطابي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.