جديد الإصدارات: البحرين والمغرب  “صور التضامن والتعاون التاريخية والمعاصرة”

جديد الإصدارات: البحرين والمغرب “صور التضامن والتعاون التاريخية والمعاصرة”

للكاتب البحريني: نوح خليفى

2020-08-18T13:50:48+01:00
2020-08-18T13:54:52+01:00
ثقافة
18 أغسطس 2020

ازدانت المكتبة العربية بإصدار جديد، تحت عنوان البحرين والمغرب “صور التضامن والتعاون التاريخية والمعاصرة”، يعزز العلاقات الثنائية بين الدول العربية الشقيقة، ويقلص المسافة الجغرافية بين دول الشرق خصوصا على مستوى دول الخليج، والمغرب الأقصى الذي يحد العالم الإسلامي والعربي غربا ويساهم في إذابة جليد الهوية وفواصل العادات والتقاليد وتقريبها من الجمهو العربي أينما كان.

WhatsApp Image 2020 08 18 at 00.04.08 1 - الثالثة بريس

وفي هذا الإطار، قال الدكتور نوح خليفة، مؤلف الكتاب “إن المواقف الفريدة المتبادلة بين حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين المفدى وحضرة صاحب الجلالة الملك محمد السادس ملك المملكة المغربية ميزت العلاقات البحرينية المغربية على المستويين العربي والعالمي”.
جاء ذلك في خضم إعلانه عن إنتاجه العلمي الجديد البحرين والمغرب: صور التضامن والتعاون التاريخية والمعاصرة واعدا الجمهور والمهتمين بإطلاق مضامين الدراسة بشكل تدريجي من خلال صحف مملكة البحرين والمملكة المغربية إلى حين تحديد موعد تدشين الدراسة.
ويناقش الباحث قضايا التضامن والتعاون بين البلدين منذ فترة حكم ملك المملكة المغربية الحسن الثاني وأمير البحرين الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة؛ وفترة حكم الملك حمد بن عيسى آل خليفة مملك مملكة البحرين والملك محمد السادس ملك المملكة المغربية.
كما يتناول الباحث الصورة الإعلامية المتبادلة بين البلدين خلال الأعوام 2017 -2019 على اعتبارها أحدث مرحلة في تاريخ العلاقات بين البلدين من خلال تحليل نوع المضامين والقضايا التي تناولتها صحف البلدين عن البحرين والمغرب ونوع الأطر وعناصر الإبراز.
وكشف د. نوح خليفة عن اتجاهه لإطلاق دراسات مستقبلية عن البلدين معربا عن ارتباطه بالمملكة المغربية كأحد مدارسه العلمية التي أسهمت في تكوينه خلال فترة إقامته بالرباط بعد ابتعاثه من قبل وزارة الداخلية إلى كلية العلوم الانسانية بجامعة محمد الخامس لنيل الدكتوارة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.