تعزيز الحظر المقترح على معدات هواوي

تعزيز الحظر المقترح على معدات هواوي

21 يونيو 2021

صوتت لجنة الاتصالات الفيدرالية الأمريكية بالإجماع على خطة لحظر الموافقات على المعدات في شبكات الاتصالات الأمريكية من الشركات الصينية التي تعتبر تهديدات للأمن القومي مثل هواوي و ZTE.

وقوبل التصويت بمعارضة بكين. وبموجب القواعد المقترحة التي حصلت على الموافقة المبدئية، يمكن للجنة الاتصالات الفيدرالية أيضًا إلغاء تراخيص المعدات السابقة الصادرة إلى الشركات الصينية.

ووصف متحدث باسم هواوي مراجعة لجنة الاتصالات الفيدرالية بأنها مضللة وعقابية بلا داع.

وقالت رئيسة لجنة الاتصالات الفيدرالية بالإنابة، جيسيكا روزنوورسيل: إن الإجراءات الجديدة من شأنها استبعاد المعدات غير الموثوق بها من شبكات اتصالاتنا. وقد تركنا فرصًا مفتوحة لاستخدام هواوي وغيرها من المعدات الصينية في الولايات المتحدة من خلال عملية ترخيص المعدات لدينا. ولذلك نقترح إغلاق هذا الباب.

وقال مفوض لجنة الاتصالات الفيدرالية بريندان كار إن لجنة الاتصالات الفيدرالية وافقت على أكثر من 3000 طلب من هواوي منذ عام 2018.

ومن شأن إجراء لجنة الاتصالات الفيدرالية أن يحظر جميع التراخيص المستقبلية لمعدات الاتصالات التي تعتبر أنها تشكل خطرًا غير مقبول على الأمن القومي.

وقال تشاو ليجيان المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية الولايات المتحدة ما زالت تنتهك الأمن القومي وسلطة الدولة لقمع الشركات الصينية دون أي دليل.

وأضاف تشاو في مؤتمر صحفي دوري في بكين: نحث الولايات المتحدة مرة أخرى على التوقف عن توسيع مفهوم الأمن القومي والتوقف عن تسييس القضايا الاقتصادية.

وصنفت اللجنة في شهر مارس 5 شركات صينية على أنها تشكل تهديدًا للأمن القومي. وذلك بموجب قانون عام 2019 الذي يهدف إلى حماية شبكات الاتصالات الأمريكية.

أمريكا تعزز الحظر ضد هواوي:

أشادت مجموعة من المشرعين الأمريكيين بعمل لجنة الاتصالات الفدرالية قائلين إنه يعكس أهداف التشريع من الحزبين.

وقالوا إن اللجنة صوتت على وضع الأمن القومي أولًا من خلال إبقاء المعدات الصينية المعرضة للخطر خارج شبكات الاتصالات الأمريكية.

وشملت الشركات المتضررة شركتي هواوي و ZTE، بالإضافة إلى Hytera و Hikvision و Dahua.

وقالت هواوي: إن منع شراء المعدات بناءً على بلد المنشأ أو العلامة التجارية هو أمر غير مجدٍ وتمييزي. ولن يفعل شيئًا لحماية سلامة شبكات الاتصالات أو سلاسل التوريد الأمريكية.

وفي شهر أغسطس 2020، منعت الحكومة الأمريكية الوكالات الفيدرالية من شراء سلع أو خدمات من أي من الشركات الصينية الخمس.

وفي عام 2019، وضعت الولايات المتحدة شركتي هواوي و Hikvision وشركات أخرى على قائمتها الاقتصادية السوداء.

وصنفت لجنة الاتصالات الفيدرالية في العام الماضي شركتي هواوي و ZTE على أنهما تهديدات للأمن القومي لشبكات الاتصالات. وهو إعلان منع الشركات الأمريكية من الاستفادة من تمويل حكومي بقيمة 8.3 مليارات دولار لشراء معدات من الشركات.

وأنهت اللجنة في شهر ديسمبر القواعد التي تطلب من شركات الاتصالات المزودة بمعدات ZTE أو هواوي استبدال تلك المعدات.

واقترحت برنامجًا للتعويضات عن هذا الجهد، ووافق المشرعون الأمريكيون في شهر ديسمبر على 1.9 مليار دولار لتمويله.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.