تسلسل زمني: هكذا انتصر المقدسيون في معركة “باب العامود”

تسلسل زمني: هكذا انتصر المقدسيون في معركة “باب العامود”

سياسة
27 أبريل 2021

اندلعت شرارة المواجهات في مدينة القدس الشرقية المحتلة، مع بدء شهر رمضان الجاري، قبل نحو أسبوعين، حيث قررت إسرائيل، بشكل غير مبرر، منع الفلسطينيين من التواجد في ساحة “باب العامود”، واشتدت تلك المواجهات، مع دعوة جماعات إسرائيلية متطرفة إلى “حرق العرب”، والتواجد في ذات المكان.

ويتخذ الفلسطينيون من باب العامود، أحد أهم بوابات القدس القديمة، ساحة للاجتماعات السياسية والاجتماعية والثقافية.

وكان من اللافت، إطلاق فصائل فلسطينية في غزة عشرات الصواريخ على المستوطنات الإسرائيلية القريبة من القطاع، ردا على “انتهاكات الاحتلال في القدس”، دون أن تسفر عن وقوع إصابات.

ومع صمود المقدسيين، وحملات التضامن الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة، استسلمت إسرائيل، وألغت إجراءاتها، وسحبت قواتها من باب العامود، وهو ما اعتبره سكان القدس، نصرا كبيرا.

وفيما يلي تسلسلا زمنيا لأبرز أحداث الأيام الأخيرة في القدس:

الثلاثاء 13 أبريل (1 رمضان):

– جماعات استيطانية تعلن عن تنفيذ اقتحام كبير للمسجد الأقصى يوم 28 رمضان، بمناسبة ما يسمى “يوم القدس” العبري.

– مواجهات تندلع في محيط البلدة القديمة واعتقال 6 مقدسيين.

الأربعاء 14 أبريل:

– الاحتلال يقطع أسلاك سماعات مآذن المسجد الأقصى في باب المغاربة والسلسلة والغوانمة وحِطة والأسباط.

الخميس 15 أبريل:

– مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى بمناسبة ما يسمى ذكرى “استقلال إسرائيل”.

– مساءً.. قوات الاحتلال تقتحم ساحات الـمـسـجد الأقـصى وتخرج المصلين.

-مساءً.. قوات الاحتلال تعتدي على شبان جلسوا قرب باب العمود وتفرقهم بالقوة.

الجمعة 16 أبريل:

-الجمعة الأولى من رمضان.. انتشار مكثف لقوات الاحتلال وإغلاق بعض الطرق ومنع الوصول إلى المسجد الأقصى.

– مساءً.. مواجهات بين المقدسيين وقوات الاحتلال في شارع صلاح الدين.

السبت 17 أبريل:

– قوات الاحتلال تنصب حواجز حديدية على شكل ممرات في باب العامود لمنع المقدسيين من الجلوس على المدرجات، وتنتشر في محيط المكان.

– اندلاع مواجهات في باب العامود واعتقال 4 مقدسيين، بينهم 3 قاصرين.

الأحد 18 أبريل:

– فيديو يظهر اعتداء أكثر من 7 جنود على شاب مقدسي، وصعقه بالكهرباء في محيط باب العامود.

– قوات إسرائيلية مدعومة بشاحنة مياه عادمة، تنتشر بكثافة في منطقة باب العامود، وتلاحق الفلسطينيين.

– المخابرات الإسرائيلية تستدعي مدير المسجد الأقصى الشيخ عمر الكسواني للتحقيق.

الثلاثاء 20 أبريل:

– قوات مدججة بالسلاح ومعززة بسيارة مياه عادمة تتواجد في باب العامود.

– مواجهات تندلع في باب العامود ومحيط البلدة القديمة.

الأربعاء 21 أبريل:

– صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية تكشف عن تدشين متطرفين مجموعة على تطبيق “واتساب”، تحت اسم “ليحترق العرب”، وذلك لتبادل الأفكار حول طريقة الهجوم على الفلسطينيين في القدس الشرقية خلال تظاهرة دعي لها في اليوم التالي.

الخميس 22 أبريل ..أوج المواجهات:

– جماعات استيطانية تدعو للتواجد في ساحات باب العامود، ودعوات مقدسية للتصدي لهم.

-انتشار مكثف لقوات الاحتلال بالتزامن مع دعوات المستوطنين.

– مساءً.. مواجهات عنيفة في باب العامود.

– الاحتلال يجبر معتكفين على مغادرة المسجد الأقصى.

– مستوطنون يحرقون سيارة في بلدة الشيخ جراح، ويعتدون على منزل في البلدة القديمة.

-صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية، تقول إنّ مئات المستوطنين الإسرائيليين الذين ينتمون لحركة “لاهافا” اليمينية حاولوا الوصول إلى منطقة “باب العامود” وسط القدس، هاتفين “الموت للعرب”، ومهددين بقتلهم.

– 105 إصابات في صفوف الفلسطينيين، و 50 معتقلا على يد الشرطة، حصيلة مواجهات هذا اليوم.

الجمعة 23 أبريل:

-قوات الاحتلال تنتشر بكثافة في البلدة القديمة من القدس وباب العامود

– مستوطنون يرقصون صباحا في ساحة باب العمود.

– قوات الاحتلال أغلقت طريقا يؤدي إلى المسجد الأقصى وتعيق دخول المصلين من باب الأسباط.

-ناشطون ينشرون صورا لشرطة الاحتلال تدوس بأقدامها على رأس مقدسي وتنكّل به.

-مساءً.. شبان مقدسيون يشعلون النار في إحدى البؤر الاستيطانية ببلدة سلوان.

-كتائب القسام، الجناح المسلح لحركة حماس تصدر بيانا تحذر إسرائيل من مغبة الاستمرار في انتهاكاتها بحق المقدسيين.

-فصائل فلسطينية في غزة تطلق صاروخا على مستوطنة إسرائيلية قريبة من القطاع، ردا على “انتهاكات الاحتلال في القدس”.

السبت 24 أبريل:

– شبان مقدسيون يؤدون صلاة العشاء في ساحة باب العمود.

-مواجهات عنيفة تندلع بين جموع الفلسطينيين وقوات الاحتلال.

– اعتقال 15 فلسطينيا خلال أحداث هذا اليوم.

-فصائل فلسطينية في غزة تطلق عشرات الصواريخ على المستوطنات الإسرائيلية القريبة من القطاع، ردا على “انتهاكات الاحتلال في القدس”.

الأحد 25 أبريل/نيسان (يوم الانتصار)

– سلطات الاحتلال تسحب جنودها من باب العامود.

– شبان فلسطينيون يزيلون الحواجز الحديدية من ساحات باب العامود.

– ابتهاج وفرح وسرور وهتافات وتوزيع الحلوى، احتفاءً “بالنصر”.

– قبيل انتصاف الليل، قوات الاحتلال تعاود مهاجمة المجتمعين في باب العامود، في محاولة منها للتنغيص على المحتفلين.

-فصائل فلسطينية في غزة تطلق 3 صواريخ على المستوطنات الإسرائيلية القريبة من القطاع، ردا على “انتهاكات الاحتلال في القدس”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.