بعد أحداث “السوبر” .. الاتحاد المصري يصدر عقوبات صارمة في حق الأهلي والزمالك

بعد أحداث “السوبر” .. الاتحاد المصري يصدر عقوبات صارمة في حق الأهلي والزمالك

2020-02-23T18:42:15+01:00
2020-02-23T18:42:23+01:00
رياضة
23 فبراير 2020

تواجه كرة القدم المصرية احتمال الدخول في أزمة جديدة اليوم الأحد 23 فبراير، مع عقد كل من قطبيها الأهلي والزمالك اجتماعا للرد على عقوبات صارمة فرضتها لجنة الانضباط على خلفية اشكالات مباراة الكأس السوبر، وذلك عشية مواجهة ثانية مرتقبة بينهما في الدوري المحلي. 

وحسم الزمالك لقب الكأس السوبر على حساب غريمه التاريخي الأهلي في أبوظبي الخميس الماضي، بالفوز بركلات الترجيح 4-3 بعد التعادل السلبي.

لكن المباراة شهدت مناوشات بين لاعبي الطرفين بلغت أوجها في نهايتها، مع تبادل اللاعبين التدافع والألفاظ المسيئة. 

ومساء السبت، أصدرت لجنة الانضباط في الاتحاد المصري عقوبات صارمة على خلفية هذه الأحداث، شملت على وجه الخصوص إيقاف لاعبَين حتى نهاية الموسم هما محمود عبد المنعم “كهربا” لاعب الأهلي حاليا والزمالك سابقا، وإمام عاشور لاعب فريق “القلعة البيضاء”. 

كما شملت القرار غرامات مالية وعقوبات إيقاف طالت قائد الزمالك محمود عبد الرازق (شيكابالا) لثماني مباريات، وزميله عبدالله جمعة (3 مباريات)، إضافة الى ياسر إبراهيم والنيجيري جونيور أجايي في الأهلي (إيقاف مباراتين لكل منهما). 

كما أوقفت اللجنة رئيس نادي الزمالك المثير للجدل مرتضى منصور عن المشاركة في نشاطات اللعبة لثلاث مباريات، على رغم ان الأخير لم يكن حاضرا في أبوظبي خلال المباراة. 

ودعا كل نادٍ من جهته الى اجتماع “طارئ” لمجلس الإدارة الأحد بهدف “الرد” على العقوبات. وأكد الأهلي نيته “حفظ حقوق النادي ولاعبيه كاملة”، في حين أوضح الزمالك انه “سيناقش” ما تقرر بهدف الرد عليه.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.