بريطانيا توافق على إسناد دور محدود لـ “هواوي” لإنشاء شبكة الجيل الخامس

بريطانيا توافق على إسناد دور محدود لـ “هواوي” لإنشاء شبكة الجيل الخامس

منوعات
28 يناير 2020

ذكرت وسائل إعلام محلية أن الحكومة البريطانية وافقت، الثلاثاء، على إسناد دور محدود لشركة “هواوي” الصينية للاتصالات في إنشاء شبكة الجيل الخامس بالبلاد على الرغم من الضغوطات الأمريكية. 

وأوضحت المصادر أن المملكة المتحدة منحت دورا محدودا لشركة “هواوي” للاتصالات في إنشاء شبكة الجيل الخامس حيث استبعدتها من المواقع الجغرافية الحساسة مثل المواقع النووية والعسكرية في البلاد. 

وجاء هذا القرار عقب اجتماع لمجلس الأمن القومي البريطاني برئاسة رئيس الوزراء بوريس جونسون، بعد فترة وجيزة من إعلان بروكسل أنها ستسمح لشركة “هواوي” بدور محدود في تقنيات “الجيل الخامس” في الاتحاد الأوروبي. 

ورحبت شركة “هواوي” بالأخبار القائلة إن لها دورا محدودا على الأقل في بناء شبكات الجيل الخامس عالية السرعة في بريطانيا ، بعد أن ضغطت واشنطن بشدة على الشركة لتهميشها بالكامل بشأن المخاوف الأمنية. 

وكانت الصين قد أعربت مؤخرا، عن تطلعها إلى أن تتبنى بريطانيا موقفا عادلا ونزيها وأن تتخذ قرارها المستقل الذي يتفق مع مصالحها الخاصة بشأن قضية شبكات الجيل الخامس، وأن توفر بيئة أعمال عادلة ونزيهة ومفتوحة وغير تمييزية للشركات الصينية. 

وقال المتحدث باسم الخارجية الصينية قنغ شوانغ خلال مؤتمر صحفي أسبوعي، في معرض رده على سؤال عن الضغوط الأمريكية على بريطانيا لحظر استخدام تكنولوجيا شبكات الجيل الخامس الخاصة بشركة (هواوي) الصينية، إن “هواوي” تعمل في بريطانيا منذ سنوات عديدة، وتستثمر مليارات الجنيهات الاسترلينية وتدعم توفير عشرات الآلاف من الوظائف وتقيم مراكز بحثية مشتركة. 

وحث قنغ الولايات المتحدة الامريكية على الكف عن تعميم مفهوم الأمن القومي الخاص بها، وعن تشويه الصين واتهام وقمع الشركات الصينية على نحو غير عقلاني.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.