برطيع: مواقع التواصل تحولت إلى وسائل للانفصال الاجتماعي

برطيع: مواقع التواصل تحولت إلى وسائل للانفصال الاجتماعي

المهدي المويسي

مجتمع
4 يناير 2020

أكد الكاتب الصحفي أحمد برطيع ، أن التكنولوجيا الحالية مكنت الإنسان من المتعة الفردية وحرمته من الراحة الاجتماعية، رغم إنجازاتها في الطب والعلوم التقنية والهندسة والتعمير والإتصال.

واستعرض الكاتب، في مقال له على جريدة المساء، بعددها الصادر في 24 دجنبر 2019، بعض ‘يجابيات وسلبيات وسائل الانفصال الاجتماعي، وفق تعبيره، وقد ركز في الغالب على الجوانب السلبية، حيث قال “أن هذه الوسائل أعادت اإ‘نسان إلى عزلته القاتلة والمخيفة رغم الضجيج المحيط به من كل مكان”.

وأشار الكاتب نفسه، إلى فكرة تصميم “مارك” لفضاءه الاجتماعي، مؤكدا أن إنجازه هذا كان يهدف من خلاله إلى محاربة عزلته عبر مشاركة صوره وروتينه اليومي مع أصدقائه، ولم يدر بأنه سيعمق عزلة الناس وانفصالهم عن محيطهم.

وأوضح برطيع، أن الإنسان قديما بحث عن وسيلة تلتهم الزمن وتعينه على محاربة العزلة التي كان يعانيها وسط مجتمعه الصغير وأسرته المحدودة، مما جعله يفكر في بعض الاختراعات كالقطار، المعدات الحربية، وغيرها.. وركز أيضا في مستهل حديثه على مسألة التطور التكنولوجي عبر الأزمنة بحيث لقبه بالذكاء الصناعي.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.