“الفاو” تحذر من تجدد غزو الجراد الصحراوي في كينيا وإثيوبيا

“الفاو” تحذر من تجدد غزو الجراد الصحراوي في كينيا وإثيوبيا

26 يناير 2021

حذرت منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (الفاو)، الأحد الماضي ، من أنه من المتوقع أن تجتاح أسراب من الجراد الصحراوي أجزاء كبيرة من إثيوبيا وكينيا في الأسابيع القادمة، مما يهدد الأمن الغذائي لهذين البلدين.

وفي آخر تحديث للوضع، كشفت المنظمة عن أن الأحوال الجوية الجافة في عموم منطقة القرن الأفريقي من المتوقع أن تسهل وصول أسراب الجراد الصحراوي إلى أجزاء كبيرة من كينيا وإثيوبيا.

وذكر أحدث تقرير للمنظمة أنه “مع استمرار الجفاف في بعض المناطق، من المتوقع أن تنتشر هذه الأسراب في جميع أنحاء جنوب وشمال إثيوبيا وكذلك شمال وسط كينيا”.

وأفاد تقرير “الفاو” بأن “أي هطول للأمطار في الأسابيع القادمة سيؤدي إلى نضج الأسراب ووضع بيض يفقس ويتسبب في ظهور مجموعات من الجنادب خلال فبراير ومارس”.

وأضاف أن عمليات المكافحة الأرضية والجوية المكثفة جارية في كلا البلدين لتقليل أعداد أسراب الجراد الحالية بحيث يكون حجم التكاثر القادم أقل.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، أعلنت الحكومة الإثيوبية أنها أرسلت طائرات ومروحيات في مكافحتها لغزو الجراد الصحراوي.

ويتم استخدام الطائرات لتقييم مدى غزو الجراد الصحراوي وكذلك لرش المواد الكيميائية على المناطق المتضررة من الجراد الصحراوي.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.