الصين تؤكد استعدادها لدعم السودان في مواجهة آثار الفيضانات

الصين تؤكد استعدادها لدعم السودان في مواجهة آثار الفيضانات

11 سبتمبر 2020

أعربت الصين، اليوم الخميس، عن تضامنها مع السودان إثر الفيضانات القياسية التي اجتاحت عددا من مناطقها، وتسببت في مقتل وإصابة عشرات المواطنين وخسائر مادية ثقيلة، مؤكدة استعدادها لدعم السودان بالمساعدات الإنسانية لمواجهة تداعيات الفيضانات.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، تشاو لي جيان، إن “الصين والسودان بلدان صديقان تقليديان، ونحن نتضامن مع الشعب السوداني، وعلى استعداد لدعم السودان بالمساعدات الإنسانية في حدود قدراتنا”.

وأضاف أن الصين تعرب عن خالص مواساتها للسودان وتعازيها الحارة في ضحايا الفيضانات.

وأشار المتحدث إلى أن بلاده تثق في قدرة الحكومة السودانية والشعب السوداني في التغلب على آثار الفيضانات وإعادة بناء المنازل المتضررة في أقرب وقت ممكن.

وأعلنت وزارة الداخلية السودانية أمس، ارتفاع حصيلة ضحايا السيول والفيضانات إلى 103 قتلى، وإصابة 50 آخرين، مبرزة أن الفيضانات تسببت أيضا في انهيار أكثر من 27 ألف منزل بشكل كلي وأكثر من 42 ألف منزل بشكل جزئي.

واضافت أن الخسائر الناجمة عن السيول شملت أيضا تضرر 4 آلاف و208 أراضي زراعية و179 مرفقا و359 متجرا ومخزنا، إضافة إلى نفوق 5 آلاف و482 رأس من الماشية.

وأطلقت بعثة السودان بجنيف “نداء عاجلا” للمنظمات الدولية لإغاثة المتضررين من السيول والفيضانات التي تجتاح البلاد.

وكانت الحكومة السودانية أعلنت، الجمعة، حالة الطوارئ لمدة 3 أشهر، معتبرة البلاد بأكملها “منطقة كوارث”، خصوصا بعد أن سجل منسوب نهر النيل والنيلين الأزرق والأبيض أعلى مستوى منذ أكثر من 100 عام.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.