الصحة العالمية والصين تكشفان عن مصدر فيروس كورونا

الصحة العالمية والصين تكشفان عن مصدر فيروس كورونا

30 مارس 2021

كشفت منظمة الصحة العالمية والصين، أن انتقال فيروس كورونا من الخفافيش إلى البشر عبر حيوان آخر هو “السيناريو الأكثر ترجيحًا”، وأن مسألة تفشيه من مختبر “غير مرجحة”.

جاء ذلك في دراسة أعدتها المنظمة بالتعاون مع مسؤولين صينيين، حول أصل الفيروس، نشرت وكالة “أسوشيتيد برس”، الإثنين، نسخة شبه نهائية منها، حصلت عليها من دبلوماسي مقيم في جنيف من دولة عضو في منظمة الصحة العالمية.

ووفقا للدراسة، اقترح الفريق القائم عليها “إجراء المزيد من الأبحاث حول أصل الفيروس باستثناء فرضية تسربه من مختبر”.

وقال الفريق إن النتيجة التي وصل إليها “كانت متوقعة إلى حد كبير”.

وتأخر الفريق في إصدار الدراسة مرارا؛ ما أثار تساؤلات حول ما إذا كان الجانب الصيني يحاول تحريف الاستنتاجات لمنع اتهام بكين بالتسبب في انتشار الوباء.

وتسبب فيروس كورونا منذ ظهوره في مدينة ووهان الصينية نهاية العام 2019، بوفاة أكثر من مليونين و790 ألف شخص حول العالم، فيما أصاب ما يزيد عن 127 مليون و800 ألفا، حسب موقع “وورلد ميتر” المعني برصد تطورات الجائحة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.