الداخلة.. انطلاق عملية تلقيح الأطر التربوية ضد “كوفيد-19”

الداخلة.. انطلاق عملية تلقيح الأطر التربوية ضد “كوفيد-19”

أخبار الفن
5 فبراير 2021

انطلقت، أمس الخميس بالداخلة، عملية تلقيح أسرة التعليم، بتعاون مع السلطات المحلية والصحية، وذلك في أجواء تطبعها الروح الوطنية والمسؤولية لدى مختلف الفاعلين وأعضاء هذه الهيئة.

وهكذا، عرف المركز المرجعي بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بالداخلة تدفقا كبيرا لنساء ورجال التربية والتكوين، بهدف المساهمة في إنجاح الحملة الوطنية للتلقيح ضد (كوفيد-19)، في احترام للتدابير الصحية المعمول بها للحد من تفشي الجائحة.

وخلال هذه العملية، التي ستتواصل إلى غاية تاسع فبراير الجاري، سيتلقى الجرعة الأولى من اللقاح حوالي 425 إطارا إداريا وتربويا وتقنيا في التعليم العمومي (45 سنة فما فوق)، التابعين للمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بوادي الذهب.

ويتوزع الأطر والموظفون، الذين سيستفيدون من المرحلة الأولى لهذه الحملة التلقيحية، وفقا للمعايير التي وضعتها وزارة الصحة، على 37 مؤسسة تعليمية عمومية، ومن جميع المستويات التعليمية.

وفي هذا الإطار، تلقت مديرة الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بالداخلة – وادي الذهب، الجيدة اللبيك، أول حقنة من اللقاح المضاد لكوفيد-19.

وأكدت اللبيك، في تصريح للصحافة، أن هذه العملية تمر في ظروف جيدة، داعية أسرة التعليم إلى الانخراط بقوة في هذه المبادرة، في أفق عودة الحياة إلى طبيعتها في المؤسسات التعليمية بالإقليم في أقرب وقت ممكن.

وأشارت، في هذا الصدد، إلى أن الأكاديمية أجرت اتصالات مكثفة مع المؤسسات التعليمية لإعداد لوائح المستفيدين، موضحة أن الأطر التربوية التي سيتم تلقيحها خلال هذه المرحلة الأولى تمثل 31 في المئة من العاملين في القطاع العمومي.

ووفقا لمصالح المديرية الجهوية للصحة بالداخلة – وادي الذهب، فقد تم تجهيز ثلاثة نقاط قارة للتلقيح، اثنتان منها بالداخلة وواحدة بإقليم أوسرد، وثلاث فرق متنقلة ستمكن من تقريب خدمة التلقيح لفائدة الفئات المعنية.

تجدر الإشارة إلى أنه، طبقا للتعليمات الملكية السامية، ستكون حملة التلقيح مجانية لجميع المواطنين، وذلك لتحقيق المناعة لجميع مكونات الشعب المغربي (30 مليون، على أن يتم تلقيح نحو 80 في المئة من السكان)، وتقليص ثم القضاء على حالات الإصابة والوفيات الناجمة عن الجائحة، واحتواء تفشي الفيروس، في أفق عودة تدريجية لحياة عادية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.